الأحد , أكتوبر 25 2020
أموال سعودية تعود للاستثمار في ريف دمشق

أموال سعودية تعود للاستثمار في ريف دمشق

أموال سعودية تعود للاستثمار في ريف دمشق

صادقت “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” على تأسيس شركة “شركة آل مبيريك” محدودة المسؤولية في ريف دمشق، وتعود ملكيتها لمستثمرين من الجنسية السعودية.

وبحسب النظام الأساسي للشركة، ستعمل في مجال تجارة مواد البناء والإكساء، والمواد الغذائية، والأجهزة الكهربائية والإلكترونية، والسيارات، واستيراد وتصدير كافة المواد المسموح بها، ودخول المناقصات والمزايدات.

وتعود ملكية الشركة لكل من جعفر عبد الله آل مبيريك، وهو المدير ويمتلك أسهم بنسبة 95%، وعبد الله جعفر آل مبيريك، وهو شريك مؤسس ويمتلك ما تبقى من الأسهم وهي 5%، من رأسمال الشركة المعلن عنه رسمياً والبالغ 5 ملايين ليرة سورية.

وبلغ عدد الشركات الجديدة حتى نهاية آذار 198 شركة، تنوعت أعمالها بين البناء والتعهدات والمقاولات، واستيراد المشتقات النفطية، والدعاية والإعلان، وتقديم الاستشارات، والخدمات البريدية، وصناعة الورق، والبرمجيات والتكنولوجيا، والتجارة.

الاقتصادي