السبت , أكتوبر 31 2020
مدير

توقيف مدير في “السورية للتجارة” بالغزلانية بهذه التهمة

توقيف مدير في “السورية للتجارة” بالغزلانية بهذه التهمة

كشف محافظ ريف دمشق علاء منير إبراهيم أنه تم إدخال نحو 15 طناً من ‏الخضار إلى منطقة السيدة زينب المعزولة صحياً، إضافة إلى إدخال مواد غذائية من السكر والرز لتوزيعها من دون استخدام البطاقة ‏الذكية وبالسعر المدعوم، معلناً أن سيارات المؤسسة السورية للتجارة سوف تنقل ‏خضراوات وفواكه من طرطوس إلى المنطقة مباشرة.‏

وفي تصريح خاص لـ”الوطن” أكد إبراهيم تكليف “السورية للتجارة” ‏بإرسال ست سيارة من الخضار بدلاً من سيارتين، كاشفاً أنه يدرس حالياً إمكانية ‏خروج ودخول بعض السيارات الخاصة غير سيارات المؤسسة لنقل الخضار مع ‏تأمين آلية للتعقيم مع أخذ مسحات للسائقين الذين سوف يخرجون ويدخلون باعتبار ‏أن هدف العزل هو حصار الوباء ومنعه من الانتقال إلى خارج المنطقة.‏

وقال إبراهيم إن غلاء بعض المواد في المنطقة يعود إلى احتكار بعض المواد من قبل عدد من التجار، مضيفاً: على الفور تم التدخل ‏وزيادة كميات المواد لمنع وكسر الاحتكار، معلناً توقيف مدير في ‏السورية للتجارة في الغزلانية كان يبيع مباشرة لتجار استغلوا علاقتهم مع هذا المدير وحصلوا على المواد وسوقوها بأسعار مرتفعة، وحالياً تمت إحالته إلى التحقيق.‏

وأشار إبراهيم إلى أنه سوف يتم السماح للتجار في منطقة السيدة زينب بالبيع ولكن ‏مع ضبط الآلية بحيث تبقى الأسعار في الحدود المقبولة.‏

وفيما يتعلق بموضوع الرواتب أكد أنه منذ أسبوع تم وضع الرواتب في مؤسسة ‏البريد في المنطقة، وأنه يمكن للموظفين قبض رواتبهم منها، شاكراً الأهالي لالتزامهم بتعليمات وزارة الصحة وتحملهم صعوبات العزل وتفهمهم لخطورة انتشار الوباء الذي لا يزال تحت السيطرة.‏

ولفت إبراهيم الى أن إنهاء العزل مرتبط بقرار وزارة الصحة ووفقاً للحالات والمسحات التي تجريها الفرق الطبية، موضحاً أنه في حال لم تعد هناك حالات إصابة ولم تسجل أي ‏إصابة جديدة فبكل تأكيد سيتم إنهاء العزل كما حدث في منطقة عين منين.‏

محمد منار حميجو- الوطن