الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
وزير الدفاع الإسرائيلي: لن نتوقف قبل مغادرة القوات الإيرانية من سوريا

وزير الدفاع الإسرائيلي: لن نتوقف قبل مغادرة القوات الإيرانية من سوريا

وزير الدفاع الإسرائيلي: لن نتوقف قبل مغادرة القوات الإيرانية من سوريا

قال وزير الدفاع الإسرائيلي، نفتالي بينيت، أمس الثلاثاء، إن بلاده ستواصل عملياتها في سوريا حتى تغادرها القوات الإيرانية.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية “كان”، مساء أمس الثلاثاء، عن نفتالي بينيت، أن إيران لا شأن لها في سوريا، ولن تتوقف إسرائيل قبل أن يغادر الإيرانيون الأراضي السورية.

ولم يشر وزير الدفاع الإسرائيلي صراحة عن مسؤولية بلاده عن الغارات التي وقعت ليل الاثنين الماضي، في محافظة دير الزور في شرق سوريا، أسفرت عن استشهاد وإصابة العشرات.

وأوضح نفتالي بينيت أن إيران دخلت سوريا في إطار الحرب الدائرة فيها منذ العام 2011، لتؤكد وجودها بالقرب من الحدود الإسرائيلية، رغم أنها بعيدة عن بلاده بآلاف الكيلومترات، مدعيا أن الجنود الإيرانيين يخاطرون بحياتهم في سوريا، وبأن إسرائيل لن تستسلم ولن تسمح بإنشاء قاعدة إيرانية في سوريا.

وردد وزير الدفاع الإسرائيلي مقولته الدائمة: “إن الإيرانيين أصبحوا عبئا على سوريا، سبق أن ساعدوا الرئيس السوري، بشار الأسد، لكنهم أصبحوا عبئا عليه الآن.

ونقلت القناة العبرية على موقعها الإلكتروني أن إيران قلصت وجودها في سوريا.