السبت , أكتوبر 31 2020
أسعار الموبايلات ترتفع أكثر من 30% بسبب كورونا

أسعار الموبايلات ترتفع أكثر من 30% بسبب كورونا

أسعار الموبايلات ترتفع أكثر من 30% بسبب كورونا

ارتفعت أسعار أجهزة الموبايل نحو 17% خلال الأسبوع الجاري وأكثر من 30% منذ بدء إجراءات التصدي لفيروس كورونا، نتيجة صعوبة الاستيراد وارتفاع تكاليفه بحسب تجار.

وأكد أحد أصحاب المحلات في برج دمشق لـ”الاقتصادي”، وجود نقص في أجهزة الموبايل لتأخر وصولها من الصين بسبب جائحة كورونا، ما أدى لتوقف بعض هذه الشركات المستوردة عن تزويد المحلات بالأجهزة الجديدة.

وأشار إلى أن الطلب يتوزع بشكل رئيسي على الأجهزة المنتجة من قبل شركات “سامسونغ” و”هواوي” إضافة إلى “شاومي” التي بات الطلب كبيراً على أجهزتها، مشيراً إلى أن الأسعار تبدأ من 200 ألف ليرة سورية وهو ما زاد من التوجه لشراء الأجهزة المستعملة.

وبحسب نشرات الأسعار الصادرة عن إحدى الوكالات المستوردة للأجهزة الخلوية، ارتفع سعر موبايل سامسونغ A20s من 250 ألف ليرة إلى 299 ألف ليرة وارتفع سعر جهاز هواوي Y6 2019 من 182 ألف ليرة إلى 216 ألف ليرة، وموبايل شاومي NOTE 8 – 64 من 264 ألف ليرة إلى 315 ألف ليرة.

كما شهدت أسعار الموبايلات المستعملة ارتفاعاً مع الإقبال الكبير عليها وخاصة للأجهزة ذات الحالة الفنية الجيدة، وبلغ سعر موبايل سامسونغ J7 نحو 115 ألف ليرة وموبايل سامسونغ A10 بـ200 ألف ليرة ووصل سعر جهاز (iPhone XS (64 إلى 825 ألف ليرة.

وشهدت أسعار الموبايلات ارتفاعاً بنحو 15% بعد فترة من صدور قرار إغلاق الأسواق التجارية في 22 آذار الماضي ضمن إجراءات التصدي لكورونا، مع قلة في الأجهزة نتيجة توقف الشركات المستوردة عن العمل، واعتماد البيع عبر القنوات الإلكترونية.

وسجل سعر موبايل سامسونج A10S حينها بعد الارتفاع الأول نحو 210 آلاف ليرة سورية بعد أن كان 182 ألف ليرة، وارتفع موبايل سامسونجA51 من 339 ألف ليرة إلى 385 ألف ليرة، كما ارتفع سعر موبايل هواوي Y62019 من 154 ألف ليرة إلى 177 ألف ليرة، وموبايل Y72019 من 193 ألفاً إلى 220 ألف ليرة.

اقرأ أيضا: السورية للتجارة.. تعد العدة لدخول التجارة الإلكترونية !!

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك