السبت , أكتوبر 31 2020
معلومات عن اتفاق بتسيير دوريات روسية لحفظ الأمن في درعا

معلومات عن اتفاق بتسيير دوريات روسية لحفظ الأمن في درعا

معلومات عن اتفاق بتسيير دوريات روسية لحفظ الأمن في درعا

تداولت وسائل إعلام محلية أمس بياناً قالت إنه صادر عمّا يسمى “اللجان المركزية في درعا” بعد اجتماع مع ممثلين عن القوات الروسية في الجنوب السوري.

وجاء في البيان أنه تم الاتفاق على تسيير دوريات روسية في مختلف أنحاء “درعا” لتجنب وقوع أي صدامات أمنية، حيث أكّد الجانب الروسي خلال الاجتماع أن حشود الجيش السوري التي توجّهت إلى “درعا” جاءت لأسباب عسكرية وليست الغاية منها اقتحام المنطقة.

وبحسب البيان فقد تم الاتفاق على تبليغ القوات الروسية بأسماء مالكي المنازل والمزارع التي تتمركز فيها قوات عسكرية من أجل إخلائها، إضافة إلى تنسيق زيارة لوفد روسي ولقاء أفراد من المجتمع المحلي، وافتتاح مركز مصالحة في “درعا” يضم مكتباً لتلقي الشكاوى من السكان.

الجانب الروسي نقل إلى لجان “درعا” تأكيدات من الحكومة السورية حول إمكانية الإفراج عن عدد من الموقوفين بعد التسويات خلال الفترة القادمة، وتجديد صلاحية بطاقات التسوية وتعميمها على كافة الأجهزة الأمنية وفقاً للبيان.

وجاء الاتفاق بعد توترات أمنية شهدتها “درعا” خلال الفترة الماضية بشكل متصاعد، أعقبها وصول تعزيزات عسكرية للجيش السوري إلى “درعا” صباح الخميس الماضي وفق ما أفادت مصادر محلية لـ سناك سوري، ذكرت أن وصول قوات الاقتحام إلى المحافظة مرتبط بما شهدته ناحية “مزيريب” من خطف لتسع عناصر شرطة وإطلاق النار عليهم من قِبل مجموعة يقودها “قاسم الصبيحي” المطلوب لدى السلطات السورية.

وشهد اليومان الماضيان عدداً كبيراً من الاغتيالات والحوادث الأمنية في “درعا” وقالت مصادر محلية أن هناك 14 حالة اغتيال وقعت يومي الخميس والجمعة، فيما يأمل الأهالي أن يثمر الاتفاق مع الجانب الروسي عن تهدئة وإعادة للاستقرار في “درعا” التي لم تعِش هدوءًا متواصلاً حتى بعد انتهاء المعارك فيها عام 2018.

اقرأ أيضا:  سوريا… فرار عدد من إرهابيي “داعش” من سجن الهول بريف الحسكة

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك