الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
Screenshot 2020 05 18 الرحلة الغامضة لماذا حلقت طائرة جو 25 فوق موسكو قبل 38 يوما من الحرب

الرحلة الغامضة… لماذا حلقت طائرة جو-25 فوق موسكو قبل 38 يوما من الحرب

الرحلة الغامضة… لماذا حلقت طائرة جو-25 فوق موسكو قبل 38 يوما من الحرب

في 15 مايو أيار 1941 ، وقع حادث غريب في الاتحاد السوفاتي. بالقرب من استاد موسكو دينامو، هبطت الطائرة الألمانية Junkers Ju-52 .

الأسباب الحقيقية لوصول الطائرة إلى الاتحاد السوفيتي عشية الحرب العالمية الثانية لا تزال غير معروفة حتى الآن، يتم طرح احتمالات فقط.

حلقت الطائرة على طول الطريق كينغوسبيرغ- بياليستوك – مينسك – سمولينسك – موسكو. لم يكن لدى الطيارين أي مشاكل. في الاتحاد السوفيتي، اعتقدوا أولا أن Ju-52 طائرة ركاب. ولذلك، لم يتم إبلاغ السلطات. مطار بياليستوك، الذي علم عن رحلة Ju-52، لم يقدم أي تقارير أيضا. منذ 9 مايو، انقطع الاتصال هنا لأسباب فنية.

وقد اعتادوا بالفعل في الدولة السوفيتية على الانتهاكات المنتظمة للحدود الجوية. في فترة ما قبل الحرب، كانت هذه الحالات شائعة. لم يتم إسقاط الطائرات، لكن كان هناك حظر على ذلك. كانوا يعيدونها إلى مكان قدومها.

هذا الحادث موجود أيضًا في مذكرات أحد قادة المخابرات السوفيتية بافيل سودوبلاتوف. وأشار إلى أنه في مايو 1941 دخلت طائرة ألمانية المجال الجوي للبلاد وهبطت في مطار موسكو المركزي. وقال سودوبلاتوف “تسبب هذا في إثارة الكرملين. وأدى هذا إلى موجة فرض عقوبات على القادة العسكريين”.

وفقًا للخبراء، كان هذا بسبب حالة الطوارئ على وجه التحديد عندما تم القبض على قائد القوات الجوية في المنطقة العسكرية في موسكو، الفريق بيتر بومبور، في 31 مايو وأطلق عليه الرصاص في فبراير شباط 1942. في 7 يونيو 1941 ، تم اعتقال ثم إطلاق النار على رئيس المديرية الرئيسية للدفاع الجوي، العقيد الجنرال غريغوري ستيرن.

تم الاعتراف بحادث هبوط الطائرة الألمانية على أنها إهمال إجرامي للدفاع الجوي والقوات الجوية. هذا ما جاء في أمر مفوض الدفاع الشعبي سيميون تيموشينكو في 10 يونيو 1941 حول مرور طائرة ألمانية عبر الحدود دون عوائق.

ومع ذلك، لأي غرض هبطت Ju-52 في الاتحاد السوفييتي؟ يطرح عدة احتمالات. أولاً، سلم الطاقم رسالة شخصية من هتلر إلى ستالين. ومع ذلك، لا يوجد دليل تاريخي على هذه الحقيقة: لا رسائل ولا وثائق. الثاني – أراد الألمان تحليل حالة نظام الدفاع الجوي السوفيتي وتحديد الاتجاهات المستقبلية للهجوم الرئيسي. هناك أيضا احتمال أبسط. أبرم الاتحاد السوفيتي عقدًا مع ألمانيا لتوريد Ju-52. وربما تم إرسال طائرة أخرى للبلاد دون الاتفاق على الوقت والتاريخ.

ولكن تم إعادة الدخيل الألماني إلى ألمانيا.

Junkers Ju-52 – طائرة نقل عسكرية، تمت أول رحلة لها في 13 أكتوبر/ تشرين الأول 1930. أصبحت طائرة النقل العسكرية الرئيسية لألمانيا في الحرب العالمية الثانية. الطاقم هو ثلاثة أشخاص. السرعة القصوى 290 كيلومترا في الساعة. مدى الطيران – حتى 1300 كيلومتر.