الجمعة , نوفمبر 27 2020
تأهيل محطات الوقود على طول الطريق بين حلب ودمشق

تأهيل محطات الوقود على طول الطريق بين حلب ودمشق

تأهيل محطات الوقود على طول الطريق بين حلب ودمشق

يشهد طريق السيارات بين حلب ودمشق، عملية إعادة تأهيل لمحطات الوقود المنتشرة على طوله، والتي نهبها ودمرها المسلحون خلال الفترة الماضية.

وفي مدينة حلب، يزداد إنتاج مضخات الوقود اللازمة لعمل هذه المحطات.

وقال محمد تاتان، مالك شركة لإنتاج هذه المضخات: “تتواجد في السوق، شركتنا منذ أكثر من مائة عام، وهي فريدة من نوعها لسوريا. قبل الحرب كنا نصدر منتجاتنا إلى الدول العربية الأخرى. معداتنا هي الأفضل في الشرق الأوسط بأكمله. الآن، بعد الحرب، تم ترميم المصنع القديم. الذي عمل قبل الحرب، وباشرنا حاليا في إنتاج معدات محطات الوقود”.

وأضاف أن إنتاجه لم يتوقف حتى في الحرب، حيث كان العمال يجمعون معدات محطات الوقود في حلب تحت قذائف الهاون.

وبعد أن تم تحرير طريق M5، زاد حجم العمل. ويأمل أصحاب محطات الوقود، أن يزداد عدد السيارات على هذا الطريق، في غضون أيام قليلة. فبعد رمضان، تعد السلطات بتخفيف نظام الحجر الصحي، وتبسيط التنقل بين المحافظات.

مقالات مشابهة :  مراقبو خطوط لضبط عمل السرافيس في دمشق

ويربط الطريق السريع M5 أكبر مدينتين سوريتين دمشق وحلب. وخلال سنوات، بقيت أجزاء من الطريق تحت سيطرة المسلحين، وفقط في فبراير الماضي، تم تحرير الطريق بالكامل.

المصدر: نوفوستي

اقرأ ايضا: انخفاض كبير على درجات الحرارة وهطولات مطرية

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك