السبت , أكتوبر 24 2020
الشرطة تضبط رئيس النمسا وزوجته

الشرطة تضبط رئيس النمسا وزوجته لأنهما تخطيا موعد الحظر بسبب كورونا

الشرطة تضبط رئيس النمسا وزوجته لأنهما تخطيا موعد الحظر بسبب كورونا

في واقعة غريبة ونادرة الحدوث، ضبطت قوات الشرطة النمساوية الأحد 24 مايو/أيار 2020، رئيس البلاد السيد ألكسندر فان دير بيلين وزوجته دوريس شميداور في أحد مطاعم العاصمة النمساوية فيينا بعدما تخطيا وقت بدء الحظر المفروض في البلاد بسبب مواجهة فيروس كورونا.

وسائل الإعلام النمساوية تناولت الحادث، فيما نقل على لسان الرئيس النمساوي قوله: “لقد تجاذبنا أطراف الحديث، وللأسف أغفلنا الوقت”.

الرئيس يعتذر: من جانبها قالت وكالة الأنباء الألمانية إن الرئيس النمساوي قدم الاعتذار عن الواقعة، مشيراً إلى أن الوقت قد سرقه دون أن ينتبه لذلك.

فيما اعرب الرئيس النمساوي عن أسفه وقال إنه يشعر بالندم، مضيفاً: “أنا آسف لهذا حقاً، لقد كان خطأً”.

فيما قالت تقارير صحفية إن الرئيس وزوجته كانا جالسين على طاولة عليها مشروبات وقد تم تفتيش المطعم في الساعة الثانية عشرة وثلث صباحاً.

قيود شديدة: وقد فرضت النمسا قيوداً شديدة على المحال والمطاعم في البلاد، فيما سمحت بفتح المطاعم حتى الحادية عشرة فقط، وفرض غرامات ربما تصل إلى 30 ألف دولار في حال تم فتح أي مطعم بعد الحادية عشرة مساءً.

وعلى الرغم من أن المطعم قد أغلق أبوابه بالفعل في الحادية عشرة كما هو معمول به من قوانين في البلاد، لكن الرئيس وزوجته أصرا على التواجد في الحديقة التابعة للمطعم حتى ما بعد الثانية عشرة ليلاً.

تخفيف القيود: يذكر أن السلطات النمساوية، بدأت في 15 مايو/أيار، تخفيف تدابير مكافحة فيروس كورونا، عبر سماحها بافتتاح دور العبادة والمطاعم تدريجياً بعد إغلاق نحو شهرين.

حيث أوضح مراسل الأناضول، أن انخفاض العدد اليومي للإصابات والوفيات بالفيروس في البلاد، أتاح للسلطات تخفيف تدابير مكافحة كورونا تدريجياً، مشيراً إلى أن افتتاح دور العبادة والمطاعم لقي ترحيباً كبيراً من المجتمع.

في حين أدى المسلمون في البلاد عباداتهم مجتمعين بعد انقطاع طويل، كما فتحت كاتدرائية “سانت ستيفن” التاريخية أبوابها أمام الزوار بعد إغلاق مماثل.

وأفاد إمام مسجد “العزيزية” في فيينا فاتح أوزتورك يلماز، للأناضول، أنهم سعداء بالصلاة في المسجد بعد انقطاع شهرين، مشيراً أنهم يلتزمون بالمسافة الاجتماعية بين المصلين.

وأضاف أن الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 65، وتقل عن 12 عاماً، لا يسمح لهم بدخول المسجد.

فتح المدارس: وتستعد النمسا لإعادة افتتاح المدارس، في حين سيتم افتتاح الفنادق في 29 مايو/أيار الجاري، فيما سيتم فتح الحدود البرية مع الدول المجاورة في 15 يونيو/حزيران المقبل.

يذكر أنه وحتى الأحد تخطت الإصابات في البلاد أكثر من 16 ألفاً و109، توفي منها 628، فيما تعافى 14 ألفاً و471، وفق موقع “Worldometer”.

اقرأ أيضا: قليلٌ من تواضع دمشق وكثيرٌ من ريادة بيروت

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك