السبت , أكتوبر 31 2020
طبيعية بسيطة للوقاية من انحسار اللثة

8 طرق طبيعية بسيطة للوقاية من انحسار اللثة.. ولعلاجها !

8 طرق طبيعية بسيطة للوقاية من انحسار اللثة.. ولعلاجها !

انحسار اللثة هي مشكلة شائعة، ولكن أغلب الناس يجهلون أنهم يعانون من هذه المشكلة لأنها تحدث بالتدريج. عادةً، تظهر الإشارة الأولى لتراجع أو انحسار اللثة مع زيادة الحساسية في الأسنان. كما يمكن أن نلاحظ وجود سن أطول من الأسنان المجاورة له. وقد نشعر أيضاً بوجود نتوء صغير أو “شق” قرب خط اللثة.

لماذا تتراجع اللثة ؟

يحدث تراجع اللثة نتيجة لعدة أمور :

الاستعداد الوراثي : الوراثة مسؤولة عن عدة مشاكل صحية، وهذا ينطبق أيضاً على صحة الأسنان
طريقة فرك الأسنان بالفرشاة : إذا كنتم تفركون أسنانكم بالفرشاة بقوة كبيرة، فقد يتآكل ميناء الأسنان ويؤدي إلى تراجع اللثة.
إهمال العناية بالأسنان : عدم تنظيف الأسنان بشكل منتظم يشجع البكتيريا على الاستيطان في فمكم. يؤدي تراكم البكتيريا إلى تشكل الجير الذي لا يمكن إزالته بسهولة.
التقلبات الهورمونية : تأرجح معدلات الهورمونات النسائية على امتداد حياة المرأة، بما فيها سن اليأس، الحمل والبلوغ، يمكن أن يجعل اللثة أكثر حساسية؛ ويؤدي هذا إلى انحسار اللثة.
أمراض اللثة : العدوى البكتيرية في اللثة تخرب نسيجها والعظم الذي يحيط بالنسيج. أمراض اللثة هي السبب الأساسي لانحسار اللثة.

8 طرق طبيعية لمعالجة انحسار اللثة

.1 زيت شجرة الشاي العطري

يمتلك زيت شجرة الشاي خصائص مضاد للالتهاب ومضاد حيوي مدهشة. كشفت دراسة استرالية سنة 2008 أن استعمال زيت شجرة الشاي بشكل منتظم يحدّ من نزيف اللثة والتهابها.

ضعوا نقطة إلى نقطتين من زيت شجرة الشاي على فرشاة أسنانكم أو امزجوها مع معجون الأسنان. واصلوا فرك أسنانكم مستخدمين هذا الزيت مرتين في اليوم مدة بضعة أسابيع.

.2 زيت جوز الهند

مزيج البايكنغ صودا مع زيت جوز الهند يساعد في تخليص فمكم من الأحماض المسؤولة عن البكتيريا.

يكفي أن نمزج ملعقتين كبيرتين من زيت جوز الهند مع البايكنغ صودا (بيكربونات الصودا). هذا المزيج ينفع كمعجون أسنان مرة أو مرتين أسبوعياً حتى تختفي المشكلة.

.3 المضمضة بالملح البحري

اغسلوا فمكم بكل بساطة بمزيج من الماء الدافئ والملح فهي إحدى أسهل الطرق لعلاج انحسار اللثة والألم والالتهاب.

يكفي أن تذيبوا كمية صغيرة من ملح البحر في كوب من الماء الدافئ، ضعوها في فمكم مدة حوالى 15 ثانية ثم ابصقوها. كرروا مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم للحصول على أفضل النتائج.

.4 خيط الأسنان

يساعد خيط الأسنان على الحدّ من البكتيريا والبلاك مثلما يفعل الزيت تقريباً.

ليس من الضروري أن تستعملوا خيط الأسنان كل يوم. فاستخدامه مرتين في الأسبوع مع الحفاظ على نظافة الفم صحياً كافٍ للوقاية من تراجع اللثة.

.5 المضمضة بزيت السمسم

يمتلك زيت السمسم خصائص قوية مضادة للالتهابات وللبكتيريا.

ضعوا ملعقة كبيرة من زيت السمسم في فمكم مدة 15 دقيقة. ابصقوا السائل بعدها واغسلوا فمكم بالماء الصافي. كرروا العملية كل يوم لمدة شهر.

6. زهورات البابونج

يمتلك زهر البابونج قدرات معقمة ومطهرة ويساعد في الحدّ من الالتهاب ومن انحسار اللثة.

ضعوا مقدار ملعقتين إلى ثلاث ملاعق صغيرة من البابونج في كوب ماء ساخن. دعوا المزيج منقوعاً مدة 10 دقائق ثم اتركوه يبرد. كرروا العملية ثلاث مرات باليوم أطول وقت ممكن.

.7 عصير الكرانبيري

عصير الكرانبيري مركز جداً بالفيتامين C وهو مضاد للأكسدة ممتاز في علاج مشاكل الفم.

برهنت دراسات عديدة أن نقص الفيتامين C مرتبط بارتفاع خطر الإصابة بأمراض في الفم.

اشربوا 125 ملل من عصير الكرانبيري يومياً للوقاية من تراكم البكتيريا في الاسنان. من المصادر الأخرى الممتازة للفيتامين C نذكر البرتقال، الكريب فروت، الحامض، الفريز، البابايا، البروكولي والفليفلة الحمراء.

8. الشاي الأخضر

اكتشف علماء يابانيون أن الشاي الأخضر يساعد في الحفاظ على اسنان ولثة سليمين. أظهرت دراسة نشرت في Journal of Periodontology أن شرب كوب شاي أخضر كل يوم يحدّ من عمق الجيوب الداعمة للأسنان، يحسّن تثبيت اللثة على الأسنان ويحدّ من نزيف اللثة.

الشاي الأخضر وعصير الكرانبيري هما افضل مشروبان للمحافظة على صحة اللثة.

اقرأ أيضا: ما هي القسطرة التاجية؟ وما هي أهميتها؟

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك