الإثنين , يوليو 6 2020

مزارعو التبغ بريف بانياس يطلبون تعويضهم عن أضرار (البرد)

مزارعو التبغ بريف بانياس يطلبون تعويضهم عن أضرار (البرد)

تلقت “الوطن” عدة اتصالات من مزارعي التبغ في بعض قرى ريفي القدموس وبانياس يشكون تعرض زراعاتهم للأضرار إثر سقوط حبات البرد عليها فجر يوم العيد ..واستجابة لذلك قامت بزيارة يوم أمس إلى القرى التي تعرضت للأضرار (السعداني-بلوسين-الشندخة)وتبين أن حبات البرد خربت نسبة كبيرة من أوراق التبغ(وفق ماتظهره الصور التي التقطناها).

وذكر مختار الشندخة عيسى نعوس وعدد من المواطنين أن البرد قضى على معظم موسمهم، مشيرين إلى أن مؤسسة التبغ أرسلت صباح أمس لجنة كشفت على أرض الواقع وقدرت الأضرار ،متمنين أن يتم إنصافهم بالتعويض والأسعار وليس كما حصل العام الماضي حيث صرفت المؤسسة مبلغاً بسيطاً لكل مزارع تضرر من (البرد ) لكنها ظلمته في موضوع سعر الكيلو أثناء تقدير الإنتاج الذي لم يتعرض للضرر.

رئيس اتحاد فلاحي طرطوس مضر أسعد أوضح أن الأمطار كانت ممتازة لصالح موسم هذا العام أما بالنسبة لحبات البرد فإن الاتحاد وجه المزارعين بتقديم طلبات تعويض عبر الوحدات الإرشادية، مشيراً إلى أن الأضرار متفاوتة بين حقل وآخر وتمنى التعويض العادل للمتضررين.

بدوره أشار مدير زراعة طرطوس علي يونس (للوطن)أنه سيتم الكشف على المناطق المتضررة وفق معايير صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية، مقترحاً أن يكون مع لجان تقدير الأضرار ممثل عن مؤسسة التبغ.

طرطوس-الوطن