الجمعة , نوفمبر 27 2020
ت 1

ترامب يؤجج حرباُ عالمية بتغريدة بكلمة واحدة!

ترامب يؤجج حرباُ عالمية بتغريدة بكلمة واحدة!

محمود القيعي:
واصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هوايته بإثارة الجدل، وإشعال المعارك، حيث كتب بحسابه على تويتر منذ قليل (عصر الجمعة بتوقيت القاهرة) تغريدة مكونة من كلمة واحدة “الصين!”.
وهي التغريدة التي أثارت عاصفة من الجدل بين متابعيه.

مؤيدو ترامب وقفوا وقفة رجل واحد مع رئيسهم الأثير، مؤكدين ضرورة مساندته في هذا الوقت العصيب الذي تعيشه الولايات المتحدة.
إحدى مؤيدات ترامب علقت بقولها: حان الوقت لتدمير الحزب الشيوعي الصيني، وتحرير شعب الصين الجميل!
أحد اليابانيين علق بقوله: لم يعد بالإمكان الصفح عن الهمجية الصينية ،الصين عدو البشرية الذي ذبح العديد من الناس، ب covid-19 وهو شيطان يغزو البلاد المجاورة!
رئيس الوزراء لا يقول ذلك بوضوح، لكن جميع اليابانيين غاضبون من الصين. .الصين عدو!”.

الصينيون يردون
صينيات رددن على ترامب، قالت إحداهن: حسنا نحن الصينيين لا نريدك أن تقول ذلك، نحن نحب حكومتنا، وهم مستجيبون للغاية، يؤسفني أن أقول:
لديك حكومة سيئة، مخجل”.

الصينيون يردون
صينيات رددن على ترامب، قالت إحداهن: حسنا نحن الصينيين لا نريدك أن تقول ذلك، نحن نحب حكومتنا، وهم مستجيبون للغاية، يؤسفني أن أقول:
لديك حكومة سيئة، مخجل”.

الناقمون
على الجانب الآخر صب منتقدو الرئيس الأمريكي جام غضبهم عليه، قال قائل منهم: البلاد مشتعلة وترامب يسكب البنزين.

عقل الرئيس مكسور
أحد منتقدي ترامب رد قائلا: يا رفاق.. أعتقد أن عقل الرئيس كُسر!
الطريق الصعب!
برأي الكاتب الصحفي أنور الهواري فإن أمريكا ماشية في سكة صعبة، مشيرا إلى:

– أكتر من 100ألف قتيل.
– وأكتر من 40 مليون عاطل.
– وموجة عنف تبلغ ذروتها بإشعال الحرائق في مركز شرطة.
الحريات
منعم مصطفى رد بقوله إن القتيل ليس قتيلاً وانما متوف بسبب الوباء، والأربعون مليون عاطل ليس لعوار في الاقتصاد وانما ضمن تداعيات كورونا.
و أضاف مصطفى أن أصعب ما تواجهه امريكا هو تداعيات سنوات ترامب على الحريات وعلى مكانة وهيبة الولايات المتحدة.
استثمار الأحداث

برأي عمرو صالح فإن ترامب سوف يستثمر الأحداث فى توجهه باغلاق امريكا امام المهاجرين و التضييق على الاقامات غير الشرعية.
النهاية
برأي متابعين فإن ما تشهده الولايات المتحدة الآن ربما يكون نهايتها.
البعض وصف الولايات المتحدة بأنها أكثر الدول ديكتاتورية وهمجية، والآخر ذكّر بالقول الشهير: الجزاء من جنس العمل.

مقالات مشابهة :  الدفاع التركية تهدد الأكراد: سندفن "الإرهابيين مع أحلامهم" شمال سوريا