الإثنين , نوفمبر 30 2020
Screenshot 2020 06 02 لاجئ سوري يعتصم فوق برج اتصالات ويشترط حضور أردوغان تلفزيون الخبر اخبار سوريا

لاجئ سوري يعتصم فوق برج اتصالات ويشترط حضور أردوغان

لاجئ سوري يعتصم فوق برج اتصالات ويشترط حضور أردوغان

تسلق لاجئ سوري في ولاية بارتين التركية، برجاً للاتصالات، رافضاً النزول مطالباً بقدوم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، كشرط لنزوله.

وقالت وكالة “دمير أوران” التركية ، إن “الحادثة وقعت في قرية تشيفتليك، حيث أبلغ مواطنون أتراك قوات الدرك عن رؤيتهم السوري “علي – ر (49 عاماً) وهو يتسلق برجاً للاتصالات”.

وتمكن اللاجئ السوري من الوصول إلى قمة البرج الذي يبلغ طوله 75 متراً، وثبت العلم التركي، ليضع وسادة واتكأ عليها رافضاً النزول.

وهرعت فرق الدرك إلى موقع الحادثة، واستعانت بطائرة درون للتواصل مع الرجل، كما هرعت بدورها فرق الدفاع المدني والإسعاف وإدارة الطوارئ والكوارث “آفاد” ، واتخذت تدابير السلامة أسفل البرج بالاستعانة بـ 3 وسادات هوائية.

ورفض السوري الاستجابة لمطالب عناصر الدرك بالنزول، ما اضطر عناصر الطوارئ لتسلق البرج والحديث إليه، وقال علي للعناصر إنه يرغب بلقاء الرئيس التركي “رجب أردوغان”، ورفض النزول دون حضوره.

ودفع إصرار اللاجئ السوري وتمسكه بموقفه، نائب والي بارتين “عبد الله أكداش” للتوجه إلى موقع الحادثة على أمل إقناعه بالنزول، وأوضح علي لنائب الوالي بأنه تسلق البرج احتجاجاً على وضعه المعيشي السيء، لافتاً إلى أنه لا يملك مأوى ينام فيه.

مقالات مشابهة :  ناصر قنديل: ماذا لو فعلها ترامب؟

وتمكن أكداش من إقناعه بالنزول بعد مرور 6 ساعات على صعوده، بعد وعده بتأمين طلباته، ونقلت فرق الإسعاف اللاجئ السوري إلى المستشفى لإخضاعه للفحوصات.

يذكر أنه يوجد في تركيا أكثر من 3،6 مليون لاجئ سوري، ويعاني الكثير منهم من أوضاع معيشية صعبة

تلفزيون الخبر