الجمعة , أكتوبر 30 2020
بئر مياه يقود إلى اكتشاف علمي مذهل عمره مليونا عام

بئر مياه يقود إلى اكتشاف علمي مذهل عمره مليونا عام

بئر مياه يقود إلى اكتشاف علمي مذهل عمره مليونا عام

في كشف علمي مذهل، أعلنت جامعة “ماتانسا” في الأرجنتين أن علماء محليين تعرفوا على بقايا متحجرة لنوع من الضفادع، كان يعيش في البلد الواقع بقارة أميركا الجنوبية قبل نحو مليوني عام.

وأوضح فيديريكو أنيولان الباحث في المعهد الأرجنتيني للعلوم الطبيعية: “لا نعرف الكثير عن ضفادع مرحلة ما قبل التاريخ”.

وأضاف: “الضفادع تتأثر كثيرا بالتغيرات المناخية والبيئية، لذا تشكل مصدرا مهما للمعلومات لفهم المناخات السابقة”.

وحصل الاكتشاف على عمق 44 مترا خلال حفر بئر مياه في سان بيدرو، على بعد 180 كيلومترا شمال بوينس أيريس.

وشدد الباحث على أن علماء الحفريات عثروا على “عظمة عضد كائن برمائي صغير جدا مختلف عن الضفادع الساكنة للأشجار”.

وأكد أنه تم التعرف على المتحجرة الصغيرة رغم حجمها، لأن البتراوات، وهي مجموعة من البرمائيات تشمل الضفادع والعلاجيم، تتمتع ببنية خاصة عند طرف عظمة العضد في مفصل الكوع.

وتوفر لها هذه البنية الخاصة ليونة كبيرة، للقيام بحركات ووثبات سريعة.

وقال أنيولان: “يشكل الاكتشاف مساهمة كبيرة في علم الأحافير في الأرجنتين”.

اقرأ ايضا: النمر الجوال “ملتهم البشر” في الأسر إلى الأبد

شكراً لكم لمشاركة هذا المقال.. ضع تعليقك في صفحتنا على موقع فيسبوك