الخميس , أكتوبر 29 2020
فيسبوك ترفض مشاركة الإيرادات مع وسائل الإعلام

فيسبوك ترفض مشاركة الإيرادات مع وسائل الإعلام

فيسبوك ترفض مشاركة الإيرادات مع وسائل الإعلام

رفضت فيسبوك دعوات من الحكومة الأسترالية وشركات الأخبار لمشاركة عائدات الإعلانات مع وسائل الإعلام، مما يشير إلى أنها تفضل قطع المحتوى الإخباري من منصتها، وقالت عملاقة التواصل الاجتماعي في الطلب المقدم إلى هيئة مراقبة المنافسة الأسترالية: إن الأخبار تمثل جزءًا صغيرًا جدًا من المحتوى في موجز أخبار المستخدم العادي.

وأضافت في تهديد مبطن بمقاطعة شركات الأنباء المحلية “إذا لم يكن هناك محتوى إخباري متاح على فيسبوك في أستراليا، فنحن واثقون من أن التأثير على مقاييس مجتمع فيسبوك وعائداته في أستراليا لن يكون كبيرًا، وبالنظر إلى القيمة الاجتماعية والفائدة لناشري الأخبار، فإننا نفضل بشدة الاستمرار في إتاحة محتوى ناشري الأخبار على منصتنا”.

ومن المقرر أن تكشف أستراليا النقاب عن خطط لإجبار فيسبوك وجوجل على مشاركة أرباح الإعلانات التي يكسبونها من الأخبار المعروضة في خدماتهم، وحصلت هذه المبادرة على دفعة قوية من أكبر شركتين إعلاميتين في أستراليا، وهما (نيوز كورب) News Corp و (ناين إنترتينمنت) Nine Entertainment.

وتجادل الشركات الإعلامية بأن الأزمة التي تعصف بصناعة الأخبار في جميع أنحاء العالم ترجع بشكل رئيسي إلى أن فيسبوك وجوجل وشركات التكنولوجيا الكبيرة الأخرى تستحوذ على الغالبية العظمى من عائدات الإعلانات عبر الإنترنت، دون تعويض عادل لشركات الإعلام عن الإعلانات التي يتم وضعها ضمن المحتوى الإخباري.

وأدى فقدان الصحف للأرباح الإعلانية إلى حدوث تخفيضات وإفلاسات عبر القطاع، وهي عملية تفاقمت بسبب الانكماش الاقتصادي الناجم عن جائحة الفيروس التاجي، وشهدت أكثر من 170 غرفة أخبار تخفيضات أو توقفًا عن النشر في السنوات الأخيرة.

وقدرت هيئة تنظيم المنافسة الأسترالية (ACCC) أن فيسبوك وجوجل تكسبان معًا نحو 6 مليارات دولار أسترالي سنويًا من الإعلانات في الدولة، وطالب ناشرو الأخبار البارزون الشركتين بدفع ما لا يقل عن 10 في المئة من هذه المكاسب كل عام لمؤسسات الأنباء المحلية.

ورفضت جوجل في الشهر الماضي هذا الطلب، قائلة: إنها حققت 10 ملايين دولار أسترالي سنويًا من الإعلانات المرتبطة بالأخبار.

وتجادل فيسبوك وجوجل بأنهما تقدمان مئات الملايين من الدولارات لشركات الأخبار الأسترالية من خلال توجيه حركة المرور إلى مواقع الويب، حيث يمكن تحقيق الدخل من خلال الإعلانات أو تحويلها إلى مشتركين يدفعون.

وقالت (ميا غارليك) Mia Garlick، مديرة السياسة العامة في فيسبوك في أستراليا ونيوزيلندا: “نحن نسمح للمؤسسات الإخبارية من جميع الأحجام بنشر الروابط وزيادة الوعي بعلاماتها التجارية وزيادة حركة المرور التي يمكن تحقيق الدخل منها إلى مواقعها على الويب مجانًا”.

وأصرت فيسبوك عن أنه من غير المعقول أن تحل شركتان خاصتان التحديات التي تواجه وسائل الإعلام الأسترالية، ويبشر رفض فيسبوك بالسوء للمفاوضات التي تقودها (ACCC)، ولدى الوكالة موعد زمني يمتد حتى نهاية شهر يوليو لصياغة القانون النهائي الذي تعهدت الحكومة بتطبيقه بسرعة.

اقرأ أيضا: شبكات 5G الأولى في العالم لا تزال غير مكتملة

شكراً لكم لمشاركة هذا المقال.. ضع تعليقك في صفحتنا على موقع فيسبوك