الثلاثاء , أغسطس 4 2020
Soccer Football - Serie A - AC Milan v Genoa - San Siro, Milan, Italy - March 8, 2020 AC Milan's Ismael Bennacer in action REUTERS/Daniele Mascolo

5 لاعبين عرب تتسابق أكبر أندية أوروبا على ضمهم في سوق الانتقالات الصيفية

5 لاعبين عرب تتسابق أكبر أندية أوروبا على ضمهم في سوق الانتقالات الصيفية

شهد الموسم الحالي في أوروبا تألق عديد من اللاعبين العرب، الذين باتوا هدفاً لأندية كبيرة في فترة الانتقالات الصيفية القادمة، إذ بدأت مبكراً مساعي بعضها للحصول على خدماتهم.

وفي الوقت الذي لم يَحسم بعدُ أفضل ثنائي عربي وهما المصري محمد صلاح والجزائري رياض محرز، مصيرهما في ظل مُعطيات قادمة قد تؤثر على قرارهما، فإن لاعبين آخرين يبدو رحيلهما إلى أندية، أقرب من البقاء مع فرقهم الحالية.

في التقرير التالي نستعرض أبرز خمسة لاعبين عرب باتوا هدفاً لأندية أوروبية كبيرة في سوق الانتقالات الصيفية القادمة.
حسام عوار

يحظى حسام عوار، صاحب الأصول الجزائرية، باهتمام كبير من عدة أندية؛ نظراً إلى مستواه المميز في خط وسط ليون الفرنسي منذ تصعيده للفريق الأول عام 2016.

صاحب الـ21 عاماً، يعتبر أحد أفضل لاعبي خط الوسط في الدوري الفرنسي، خاصة أنه سجَّل 9 أهداف وصنع 7 أخرى، هذا الموسم خلال 37 مباراة خاضها في جميع المسابقات، قبل أن يتم الإعلان عن إلغاء المسابقات في فرنسا.

عوار يملك مهارات فردية رائعة، وقدرة على التسديد بالقدمين، بخلاف إجادته اللعب في عدة مراكز بخط الوسط، وهو ما جعله مطلوباً بقوة من أندية مانشستر سيتي وتشيلسي الإنجليزيين، ويوفنتوس الإيطالي، وأندية أخرى.

ويحظى عوار بإعجاب خاص من الإسباني بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، الذي يراه مناسباً لمشروعه داخل السيتي، والذي يهدف إلى صناعة فريق شاب قوي قادر على المنافسة في دوري أبطال أوروبا، الذي لا يزال عصيّاً عليه.

كذلك فإن بقاء اللاعب الموسم المقبل مع ليون، أصبح محل شكوك، في ظل اعتماد ترتيب الفريق سابعاً بالدوري الفرنسي، والذي يعني غياب الفريق عن المسابقات الأوروبية، لأول مرة منذ سنوات طويلة.
سعيد بن رحمة

يلعب النجم الجزائري سعيد بن رحمة، مع برينتفورد الإنجليزي في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي للموسم الثاني على التوالي، ويعتبر نجم الفريق الأول بامتياز.

ورغم غياب بن رحمة، الملقب بـ”ميسي الجزائر”، عن الجولات الأولى من الدوري للإصابة، فإنه عاد بقوة للمشاركات الرسمية، ولديه 10 أهداف حتى الآن، وصنع 8 أخرى خلال 34 مباراة، وهي أرقام جيدة بالنسبة للاعب يجيد الظهور في مركزي الجناحين الأيمن والأيسر، بفضل قدرته على التسديد بالقدمين.

اللاعب صاحب الـ24 عاماً، ارتبط بقوة بالرحيل لصفوف تشيلسي هذا الصيف، لا سيما أنه يحظى بإعجاب المدير الفني فرانك لامبارد بقدراته، ليحل مكان اللاعبَين ويليان وبيدرو رودريغيز، اللذين سيرحلان عن “البلوز” في الميركاتو الصيفي.

كما ارتبط بن رحمة بالانضمام إلى صفوف آرسنال وتوتنهام وليستر سيتي، وقد رفض عرضاً من أستون فيلا الصيف الماضي، وسط توقعات بأن تكون وجهته القادمة مع تشيلسي.
يوسف عطال

منذ انتقاله لصفوف نيس الفرنسي عام 2018، وضع النجم الجزائري يوسف عطال نفسه بين قائمة اللاعبين الأفضل في مركز الظهير الأيمن بالدوري الفرنسي.

ويعود ذلك لامتلاكه السرعة الكبيرة عبر الأطراف، ومساهمته الواضحة في عديد من الأهداف المؤثرة للفريق الموسم الماضي، بخلاف ظهوره الجيد في المباريات التي لعبها هذا الموسم.

ومن المعروف عن عطال كثرة تعرضه للإصابات، التي كانت آخرها في ديسمبر/كانون الأول الماضي، ليبتعد عن المباريات منذ تلك الفترة، قبل أن يعود للتدريبات مؤخراً.

واقتصر ظهور اللاعب على 14 مباراة في جميع المسابقات هذا الموسم، سجل فيها هدفاً واحداً، وصنع هدفين.

ويوجد عطال على رادار كثير من الأندية، في مقدمتها الثلاثي الإيطالي إنتر ميلان وميلان ونابولي، وتوتنهام وواتفورد الإنجليزيين، إلا أن نيس لا يزال متمسكاً باللاعب الذي ينتهي عقده عام 2023.
أشرف حكيمي

تفجّرت موهبة النجم المغربي أشرف حكيمي بصورة واضحة خلال فترة إعارته مع بوروسيا دورتموند الألماني للموسم الثاني على التوالي.

حكيمي ستنتهي إعارته إلى دورتموند في ختام الموسم، ومن المفترض أن يعود إلى ناديه ريال مدريد، لكن التوقعات تشير إلى أنه لم يستمر مع الفريق الملكي في الموسم القادم.

حكيمي سجّل هدف الموسم 9 أهداف وصنع 10 أهداف أخرى بجميع المسابقات برفقة دورتموند، وتألق في مراكز الظهير الأيمن، والجناح الأيمن، وكذلك الظهير الأيسر، كما يمتلك سرعة فائقة، وهو ما جعله لاعباً مُفضّلاً لكثير من المدربين.

وترغب أندية عديدة في ضم حكيمي، منها دورتموند الذي يتطلع إلى التعاقد معه بشكل نهائي من ريال مدريد أو تجديد إعارته، كما أن قطب ألمانيا الأول، بايرن ميونيخ، مُهتم بالحصول على اللاعب، وكذلك إنتر ميلان الإيطالي، بينما تتابع أندية إنجليزية عديدة الموقف.
إسماعيل بن ناصر

كانت منافسات بطولة كأس أمم إفريقيا 2019، التي حصلت عليها الجزائر، الفرصة الأبرز لـ”بن ناصر” للكشف عن موهبته بمركز خط الوسط الارتكاز، ليحصد جائزة أفضل لاعب في المسابقة.

وتألق بن ناصر خلال الموسم الحالي مع فريقه ميلان بعدما قدم إليه من إمبولي، وبات عنصراً أساسياً ولاعباً لا غنى عنه في تشكيلة الفريق.

وخاض بن ناصر مع “الروسونيري” هذا الموسم 22 مباراة حتى الآن في جميع المسابقات، صنع خلالها هدفاً واحداً، لكن أدواره الدفاعية القوية جعلته محل إشادة كبيرة من المتابعين.

ويحظى بن ناصر باهتمام كبير من أندية ريال مدريد، وباريس سان جيرمان، وقطبي مانشستر “السيتي واليونايتد” خلال الفترة الأخيرة، إلا أنه يملك شرطاً جزائياً بقيمة 50 مليون يورو لن يتم تفعيله إلا بعد يونيو/حزيران 2021.

عربي بوست