الثلاثاء , يوليو 27 2021

رائد فضاء يفقد مرآة في الفضاء الخارجي !

رائد فضاء يفقد مرآة في الفضاء الخارجي !

عند عبوره غرفة للهواء المضغوط، أبلغ كاسيدي بأن مرآة المعصم الصغيرة، التي تستخدم لمساعدة رائد الفضاء في قراءة البيانات على الشاشة المركبة في بدلته، قد انفكت بطريقة ما وانجرفت إلى خارج المحطة بسرعة حوالي كيلومتر في الساعة.

فقد رائد الفضاء الأميركي، كريستوفر كاسيدي، مرآة صغيرة كانت مركّبة على معصمه أثناء خروجه إلى الفضاء المفتوح من محطة الفضاء الدولية.

حدث ذلك عندما خرج كاسيدي ورائد الفضاء الأميركي الآخر روبرت بينكين إلى الفضاء المفتوح لفك بطاريات النيكل الهيدروجينية القديمة المثبتة على الأجزاء الخارجية للمحطة، واستبدالها ببطاريات ليثيوم جديدة أكثر فعالية أحضرتها سفينة الشحن اليابانية HTV-9 في أيار/مايو.

وعند عبوره غرفة للهواء المضغوط، أبلغ كاسيدي بأن مرآة المعصم الصغيرة، التي تستخدم لمساعدة رائد الفضاء في قراءة البيانات على الشاشة المركبة في بدلته، قد انفكت بطريقة ما وانجرفت إلى خارج المحطة بسرعة حوالي كيلومتر في الساعة.

وذكر الموقع أن المرآة المفقودة التي يبلغ وزنها 50 غراماً فقط، لا تشكل أي تهديد للمحطة أو الطاقم، وأنه على أية حال كانت لدى كاسيدي مرآة احتياطية.

إقرأ أيضاً :  بطلي «اليورو» و«كوبا أمريكا» في كأس السوبر الدولي

وبالإضافة إلى كاسيدي وبينكين، يعمل في المحطة الفضائية الدولية في الوقت الحالي، رائد فضاء أميركي آخر، هو دوغلاس هيرلي، وكذلك رائدا الفضاء الروسيان أناتولي إيفانيشين، وإيفان فاغنر.

الميادين