الجمعة , أغسطس 14 2020

شركة أمريكية تطور عطر الفضاء مستوحى من روايات رواد وكالة ناسا

شركة أمريكية تطور عطر الفضاء مستوحى من روايات رواد وكالة ناسا

طورت ناسا رائحة الفضاء في المختبر للمساعدة في تدريب رواد الفضاء قبل الانطلاق إلى المدار، ولكن الرائحة ظلت تستخدم فقط في عمليات التدريب “لحوالي عقد من الزمان”، حتى الآن.

وإذا كنت تتساءل حول ما قد تكون عليه رائحة الفضاء، فإن الفرصة أصبحت متاحة لمثل هذه التجربة، حيث طورت شركة عطرا يحمل اسم Eau de Space، مستوحى من السجلات المجمعة الثابتة لرواد الفضاء الذين وصفوا الرائحة بأنها مزيج من رائحة البارود، ورائحة شريحة لحم محروقة، ورائحة التوت، ورائحة الشراب الكحولي “الرم”. ومع ذلك، تم تحسين الروائح ويمكن استخدامها بأمان.

وذكرت شبكة “سي إن إن” أن ستيف بيرس، الكيميائي ومؤسس شركة Omega Ingredients، وهي شركة أمريكية تركز على “إنشاء نكهات ومكونات طبيعية راقية، تعاقد مع وكالة ناسا في عام 2008 لتصنيع رائحة الفضاء في المختبر.

واستخدم ملاحظات من رواد الفضاء حول تجاربهم لتطوير الرائحة، التي اعتادوا عليها في التدريب قبل الإطلاق إلى الفضاء في المدار.

واستغرق الأمر، أربع سنوات لتصنيع هذه الرائحة في المختبر الذي وقع إغلاقه منذ حوالي 10 سنوات.

ويمكن للمستهلكين شراء زجاجة عطر بسعة 4 أونصات (100 مل) على موقع الشركة الوسيطة الأمريكية Kickstarter.

وقامت الشركة بتطوير Eau de Space بهدف إثارة الاهتمام بتعلم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات للطلاب K-12.

ويتطلع الفريق أيضا إلى إطلاق عطر يدعى Smell of the Moon (رائحة القمر).

المصدر: ديلي ميل