السبت , ديسمبر 5 2020
بغاء وشذوذ من حدائق الشام إلى منزل في جرمانا

بغاء وشذوذ من حدائق الشام إلى منزل في جرمانا

بغاء وشذوذ من حدائق الشام إلى منزل في جرمانا

نيرمين موصللي

بدأت القصة عندما قام شخصان ” ل ، ح” و ” ق، م ” بالادعاء على ثالث ” م، م” وهو مخنث بتهمة محاولة استجرارهما لممارسة اللوا طة معهما من جانب حديقة القصاع بالإضافة لعمل المدعوة ” م، ش ” معه في تصيد الزبائن لممارسة الدعا رة مقابل المنفعة المادية.

ومن خلال المتابعة من قسم الآداب وللتأكد من المعلومات تم إرسال دورية لمكان بشكل سري لمكان تواجدهما ليلاً وخلال ذلك تمت مشاهدة الفتاة ” م” تحاول إغراء أحد أصحاب السيارات الخاصة, فتم إلقاء القبض عليها وتبين أنها من أرباب السوابق في العمل بالبغا ء, وبالتحقيق معها اعترفت أنها مازالت تعمل بهذا المجال وتتصيد الزبائن في الأماكن العامة وقرب الحدائق ليلاً وتقوم باصطحاب الزبون لشقتها لممارسة اللأفعال المنافية للحشمة لقاء مبالغ مالية.

وأضافت.. أنها كانت تعتمد أغلب الأوقات على التواجد بجانب الحدائق العامة كحديقة القصاع أو التجارة وكان ” م، م” يتواجد معها أغلب الأوقات ليقوم بتصيد الزبائن بهدف ممارسة الشذ وذ معهم مقابل المنفعة المادية وكان يقيم معها في شقتها .

مقالات مشابهة :  بالأسماء: "بايدن" يعلن مرشحيه لمناصب عليا في إدارته القادمة

وبدلالتها لمكان تواجده تم إرسال دورية لمنزلها وإلقاء القبض عليه وبالتحقيق معه اعترف انه كان يعمل في مجال الحلاقة النسائية في منطقة جرمانا, حيث تعرف على المدعوة “م” التي عرضت عليه العمل معها في تصيد الزبائن من الحدائق والشوارع العامة مقابل المنفعة المادية, فوافق وبدأ يعمل معها وانتقل للإقامة في شقتها التي كان يصطحب إليها الزبائن لممارسة الشذ وذ فيما كانت “م ” أيضا تمارس الب غاء مع زبائنها.

صاحبة الجلالة