الأربعاء , ديسمبر 2 2020
إخراج شركتي سيريتل والعقيلة من عيّنة مؤشر الأسهم القيادية

إخراج شركتي سيريتل والعقيلة من عيّنة مؤشر الأسهم القيادية

إخراج شركتي سيريتل والعقيلة من عيّنة مؤشر الأسهم القيادية

عمّمت “سوق دمشق للأوراق المالية” بتعديل عينة مؤشر الأسهم القيادية المثقل بالأسهم الحرة “DLX” اعتباراً من جلسة الأحد 12 تموز 2020، حيث أخرجت منها شركتي “سيريتل” و”العقيلة للتأمين التكافلي”.

وأوضحت السوق في بيان، أن إخراج “سيريتل” و”العقيلة” من عينة المؤشر جاء بسبب عدم تحقيقهما معايير الدخول إليها، لافتةً إلى تعديل عدد الأسهم الحرة لورقة “بنك سورية الدولي الإسلامي”، و”البركة” و”قطر الوطني”.

وأصبحت الشركات الداخلة في معادلة المؤشر هي “شركة اسمنت البادية”، و”بنك البركة”، و”بنك الشام”، و”قطر الوطني” و”بنك سورية الدولي الإسلامي”.

وفي تشرين الثاني 2019، عدّلت السوق أحد معايير الانضمام إلى عينة مؤشر الأسهم القيادية المثقل بالأسهم الحرة “DLX”، حيث تم استبدال “معيار الربحية” بمعيار “ربحية السهم” أو “قيمة السهم السوقية”.
وذكرت سوق دمشق أن معايير دخول عينة مؤشر الأسهم القيادية أصبحت “معيار القيمة السوقية”، و”معيار السيولة” (المتضمن 3 معايير أخرى ضمنه)، و”معيار ربحية السهم” و”معيار نسبة الأسهم الحرة”.

وفي 3 آذار 2019، أطلقت السوق مؤشر الأسهم القيادية رسمياً، معلنةً انضمام 5 شركات إليه حينها، هي “العقيلة للتأمين التكافلي”، “بنك البركة”، “الشام”، “قطر الوطني”، “سورية الإسلامي”، ثم أدخلت “سيريتل” إلى العينة منتصف نيسان 2019.

مقالات مشابهة :  الرئيس الأسد يصدر مرسوماً بتعديل بعض مواد قانون خدمة العلم المتعلقة بدفع البدل

ويعتمد المؤشر الجديد أسلوب التثقيل بالقيمة السوقية المثقلة بالأسهم الحرة (القابلة للتداول) للشركات الداخلة في احتساب معادلته، بحيث تعطى كل شركة وزناً بقدر نسبة أسهمها الحرة من إجمالي الأسهم الحرة القابلة للتداول في السوق ككل.

الاقتصادي

اقرأ أيضا: عباس يبعث رسالة عاجلة إلى الرئيس بشار الأسد

شكراً لكم لمشاركة هذا المقال.. ضع تعليقك في صفحتنا على موقع فيسبوك