الإثنين , أكتوبر 26 2020
بعد أكثر من نصف قرن.. حل لغز الوفاة الغامضة لفريق دياتلوف

بعد أكثر من نصف قرن.. حل لغز الوفاة الغامضة لفريق دياتلوف (صور)

بعد أكثر من نصف قرن.. حل لغز الوفاة الغامضة لفريق دياتلوف (صور)

بعد مضي 61 عاماً على الحادث الغامض الذي تعرض له ”فريق دياتلوف“ الروسي للتزلج، كشف المدعون العامون الروس اللغز، وأعلنوا أن المتزلجين ماتوا بسبب انخفاض حرارة الجسم بعد خلع ملابسهم وفرارهم رعباً.

وكان المتزلجون قد فشلوا بقيادة إيفور دياتلوف، البالغ من العمر 23 عاما، في إنهاء رحلة تزلج بلغت 220 ميلا، ما أطلق عملية مطاردة ضخمة للبحث عنهم.

بعد أكثر من نصف قرن.. حل لغز الوفاة الغامضة

واكتشف المحققون في ما بعد جثث فريق التزلج مجمدة، وكثير منها بأجزاء مفقودة، والبعض الآخر كان عاريا، وبعضهم مصاب بجروح لا يمكن تفسيرها.

وثارت العديد من التكهنات والشائعات، على مدى عقود من الزمان، حول وفاتهم.

لكن الآن توصل تحقيق جديد أجراه مكتب المدعي العام الروسي إلى أن الفريق مات بسبب انخفاض حرارة الجسم، وأنه لم يكن لديهم أي فرصة للبقاء على قيد الحياة.

3 56 634x675 1

وكشف كبير المدعين العامين أندريه كورياكوف، أن خيمة الفريق كانت في خطر بسبب انهيار جليدي وأن المجموعة تجمدت حتى الموت في درجات حرارة تتراوح بين 40 درجة سالبة و45 درجة سالبة.

وبدأت القصة بتشكيل مجموعة سياحية من عشاق التزلج على الثلج، ضمت ستة طلاب من معهد الأورال للبولتكنيك، ومعهم 3 خريجين من المعهد ذاته، فضلاً عن متخصص خبير في التزلج والمسير الشتوي، شكلوا معاً في فبراير 1959 مجموعة سياحية قادها إيغر دياتلوف، طالب السنة الخامسة في المعهد، ولذلك سُميت الحادثة باسمه، وكذلك يحمل اسمه الجبل الذي وقعت فيه الحادثة.

7 24 634x675 1

بعد أيام من اكتشاف المحققين للخيمة تم اكتشاف الجثتين الأوليين، فقد تم العثور على يوري دووشينكو ويوري كرفونيشينكو ملقيين في الثلج على أرض مسطحة بالقرب من نهر، على بعد ميل من الخيمة بجوار بقايا حريق منذ فترة طويلة.

وعلى بعد حوالي 350 ياردة، تم العثور على جثة دياتلوف طالب الهندسة وقائد الفريق، الذي سميت المنطقة التي وقعت فيها المأساة باسمه وكذلك الحادث نفسه في ما بعد.

18630762 7477775 image m 95 1568821369429

وفي مكان قريب، اشتم كلب بوليسي بقايا زينا كولموغوروفا، 22 عاما، على عمق 4 بوصات من الثلوج، ثم بقايا روستم سلوبودين، وكانت الجثتان متقاربتين كما لو أنهما كانا يحاولان الزحف خلف بعضهما البعض إلى ملجأ الخيمة، لكنهما لم يتمكنا من ذلك.

ولم يتم العثور على باقي الجثث، حتى ذاب الثلج بعد شهرين وعثر على الجماجم بها كسور وإصابات في الصدر، وفقد لسان وعيون ليودميلا دوبينينا، (21 سنة)، وسيمن زولوتاريف، (38 سنة )، وتم اكتشاف هذه الجثث على عمق 15 قدما من الثلوج.

اقرأ أيضا: عقب سماعهم صوتا يشبه “هدير التنين”.. سكان قرية صينية يرصدون “وحشا غامضا”