الجمعة , أكتوبر 23 2020
توت

سورية الأولى عربياً بإنتاج التوت الشامي ويقدر بـ1272 طناً

سورية الأولى عربياً بإنتاج التوت الشامي ويقدر بـ1272 طناً

بيّن مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة المهندس عبد المعين قضماني أن التقديرات الأولية لإنتاج التوت في سورية تبلغ حوالي 1590 طناً منها 1272 طن توت شامي، منوهاً بأن سورية تنفرد على مستوى الوطن العربي بإنتاج التوت الشامي، علماً أن إنتاج القطر بلغ العام الماضي 2007 أطنان، مشيراً إلى أن عدد الأشجار المزروعة يبلغ 140 ألف شجرة منها 100 ألف شجرة مثمرة، وتبلغ المساحة المزروعة 439 هكتاراً، لافتاً إلى أن محافظة القنيطرة الأولى على مستوى الإنتاج، حيث بلغ إنتاجها 452 طناً من مساحة 75 هكتاراً، تليها طرطوس بإنتاج 364 طناً من مساحة 97 هكتاراً وبعدها ريف دمشق بإنتاج 353 طناً من مساحة 39 هكتاراً.

وأضاف قضماني: إن وزارة الزراعة أنتجت الموسم الماضي 6463 غرسة توت مطعم و89421 غرسة توت هندي وياباني تم بيعها بأسعار رمزية للفلاحين بسعر 150 ليرة للتوت البذري و250 ليرة للمطعم والهندي والياباني و300 ليرة للتوت بكيس، بينما تبلغ خطة هذا العام إنتاج 168 ألف غرسة، مؤكداً أن الوزارة أدخلت أصناف التوت الهندي والياباني من مصر مطلع عام 1997، وتعد هذه الأصناف ملائمة لتربية دودة الحرير وزراعتها كبساتين أمّات لإنتاج العقل لتجذيرها وتربيتها وتوفير المطاعيم لتطعيم الغراس البذرية وتوزيعها على الفلاحين في مناطق التربية.

مدير الإنتاج النباتي ذكر أن المشروع الوطني لإعادة إحياء تربية دودة الحرير وتطوير صناعة المنتجات الحريرية أقلع في عام 2017 وفق برنامج زمني حتى عام 2026، ويتم تنفيذه على ثلاث مراحل، حيث قامت الوزارة في إطار تعزيز زراعة أشجار التوت في طرطوس واللاذقية وحماة بزراعة 31250 غرسة في 2017، و75 ألف غرسة في 2018 و60 ألف غرسة في 2019.

تشرين