الأحد , أكتوبر 25 2020
ايران 2

طائرتان للتحالف تعترضان طائرة مدنية إيرانية فوق الأجواء السورية ونجاة ركابها بأعجوبة

طائرتان للتحالف تعترضان طائرة مدنية إيرانية فوق الأجواء السورية ونجاة ركابها بأعجوبة

أقدمت مقاتلات حربية على اعتراض طائرة مدنية إيرانية، فوق الأجواء السورية، ما أدى إلى هبوطها اضطرارياً بشكل عنيف ووقوع عدد من الجرحى.
مصادر بالطيران المدني السوري أكدت لوكالة “سانا” أن طيران يعتقد انه تابع للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة اعترض طائرة مدنية إيرانية في الاجواء السورية بمنطقة “التنف” ما اضطر الطيار للانخفاض بشكل حاد ادى لوقوع اصابات طفيفة بين الركاب.

واضافت المصادر ان الطائرة الايرانية كانت قادمة من العاصمة الايرانية طهران ومتوجهة الى بيروت عبر الاجواء السورية وتم اعتراضها من طيران حربي في منطقة التنف الامر الذي اضطر كابتن الطائرة للانخفاض بشكل حاد .

قناة “الميادين” من جهتها نقلت عن مصادر وصفتها بالموثوقة بأن المقاتلات التي يعتقد إنها “إسرائيلية” تعمدت الطيران بقرب الطائرة المدنية الإيرانية كي يتم استهداف الطائرات من قبل الدفاعات الجوية السورية، مشيرة إلى أن الطائرة هبطت اضطرارياً في مطار دمشق ثم توجهت إلى بيروت.

وأوضحت المصادر بأن الطائرة أكملت طريقها إلى بيروت، وبين الركاب عدد من الجرحى بسبب الانخفاض المفاجئ للطائرة.

وقالت إحدى المسافرات على متن الطائرة الإيرانية، إن “طائرة حربية اقتربت منّا بشكل خطير”، لافتةّ إلى أن قبطان الطائرة الإيرانية اضطر للانخفاض بها بشكل مفاجئ ما أدى لإصابة عدد من الركاب بجروح.

وعلى حين نقلت وسائل إعلام عبرية نفياً بأن تكون الطائرة “إسرائيلية” قال التلفزيون الإيراني بأن طائرة ركاب تابعة لشركة “ماهان” الإيرانية تعرضت للمضايقة من قبل مقاتلات “أميركية” في أجواء سورية.