الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
خاروف

“مافيات التهريب” تنشط قبل عيد الأضحى : أسعار لحم الخروف الحي ترتفع أكثر من 7 آلاف ليرة

“مافيات التهريب” تنشط قبل عيد الأضحى : أسعار لحم الخروف الحي ترتفع أكثر من 7 آلاف ليرة

تراوح سعر كيلو الخروف البلدي الحي بدمشق يوم الخميس بين 6,300 – 6,500 ليرة سورية، فيما وصل سعره بالمناطق الشرقية كالرقة إلى 7,300 ليرة لنشاط “مافيات التهريب” قبل عيد الأضحى بحسب كلام مصدر في “الجمعية الحرفية للحامين والقصابة.

وأكد المصدر، أن الخراف في المحافظات الحدودية تسجل أسعار أكثر ارتفاعاً من دمشق وريفها، لأن المهربين ينشطون هناك ويشترون الرؤوس بمزادات ثم يقومون بتهريبها إلى العراق وأربيل.

وسجّل كيلو الماعز الحي بدمشق 5,000 ليرة، بحسب جولة على بعض المربين، الذين توقعوا ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء أكثر مما هي عليه حالياً، مع اقتراب عيد الأضحى.

بدوره، أوضح رئيس “الجمعية الحرفية للحامين بدمشق” أدمون قطيش، أن الإقبال على لحوم الأضاحي لا يزال ضعيفاً حتى الآن، ولا أحد يستطيع التنبؤ باتجاه الأسعار إن كانت سترتفع أم لا، وإنما يتوضح ذلك قبل العيد بيوم واحد.

وأضاف رئيس الجمعية، أنه يتم حالياً ذبح نحو 500 رأس خروف و40 رأس عجل يومياً في المسلخ التابع للجمعية، ويصل سعر كيلو الخروف المذبوح لنحو 15 ألف ليرة دون دهن، ورأى أن الكيلو كان سيرتفع أكثر لولا انخفاض التهريب حتى 20%.

وارتفعت أسعار اللحوم العام الماضي 2019 مع اقتراب عيد الأضحى، وتراوح كيلو الخروف الحي حينها بين 2,200 – 2,250 ليرة، الأمر الذي أرجعه رئيس جمعية اللحامين أدمون قطيش إلى العرض والطلب، وارتفاع أسعار المواصلات لنقل المواشي.

وضحّى السوريون في أضحى 2018 بـ100 ألف رأس غنم، وبلغ وسطي سعر الذبيحة 90 ألف ليرة، لتصل قيمة الذبائح في عيد الأضحى 2018 إلى 9 مليارات ليرة سورية، بحسب بيانات سابقة لجمعية اللحامين.

الاقتصادي