الجمعة , أكتوبر 23 2020
السورية للتجارة تعلن عودة توزيع الرز عبر البطاقة الذكية

السورية للتجارة تعلن عودة توزيع الرز عبر البطاقة الذكية

السورية للتجارة تعلن عودة توزيع الرز عبر البطاقة الذكية

أعلن مدير “المؤسسة السورية للتجارة” أحمد نجم، عن عودة توزيع مادة الرز عبر البطاقة الإلكترونية في صالات المؤسسة ضمن جميع المحافظات، اعتباراً من اليوم الأحد.

وأضاف نجم لموقع “الوطن”، أن عودة توزيع الرز يأتي عقب وصول 32.5 ألف طن رز إلى مستودعات المؤسسة بالمحافظات، وأكد العمل على تنفيذ جميع العقود المتعلقة بتأمين المواد الغذائية الأساسية والموزعة عبر البطاقة الذكية وبكميات كافية.

ويجد مواطنو دمشق حالياً صعوبة في الحصول على مخصصاتهم المدعومة من الرز والشاي والزيت عبر البطاقة الذكية، حيث إنها غالباً غير متوفرة، بينما يحصلون فقط على مادة السكر.

وبدأ توزيع السكر والرز والشاي عبر البطاقة الذكية في صالات السورية للتجارة مطلع شباط 2020، ثم انضم زيت عباد الشمس إليها مطلع آذار 2020، قبل أن يتوقف توزيع الزيت والشاي بنهاية نيسان الماضي لعدم توافرهما وصعوبة الاستيراد.

وجرى سابقاً تخصيص 6 كيلو سكر و5 كيلو رز شهرياً كحد أقصى لكل عائلة تملك بطاقة ذكية، كما جرى تخصيص 1.4 كيلو شاي و4 ليترات زيت قلي شهرياً كحد أقصى للعائلة.

وكان يباع كيلو الرز عبر البطاقة الذكية بـ400 ليرة سورية، وكيلو السكر بـ350 ليرة، وكيلو الشاي بـ4,500 ليرة، وليتر الزيت بـ800 ليرة، فيما وصل كيلو السكر الحر في السوق إلى نحو 1,400 ليرة، والرز بين 1,300 – 2,000 ليرة، والزيت نحو 4 آلاف ليرة.

وفي مطلع تموز 2020، أبلغت “السورية للتجارة” المواطنين برفع سعر كيلو السكر الموزع عبر البطاقة الذكية إلى 800 ليرة وسعر كيلو الرز إلى 900 ليرة، وبعد 24 ساعة قررت التموين تخفيض الأسعار مجدداً لتصبح 500 ليرة للسكر و600 ليرة للرز.

اقرأ أيضا: أسعار الموز تنخفض .. والتركيز على أنه مستورد بشكل نظامي