السبت , أكتوبر 31 2020
حافظ

الولايات المتحدة تكشف سبب فرضها عقوبات على نجل الرئيس الأسد

الولايات المتحدة تكشف سبب فرضها عقوبات على نجل الرئيس الأسد

أوضحت الولايات المتحدة الأمريكية سبب شمل نجل الرئيس السوري “حافظ بشار الأسد” بالدفعة الثانية من عقوبات قانون “قيصر” .

ونقلت قناة “الحرة” الأمريكية عن مسؤول حكومي أمريكي إفادته بأن العقوبات على “حافظ” تأتي تماشياً مع العقوبات التي فُرضت على والده ووالدته في وقت سابق.

وشدد على أن العقوبات تُفرض على الشخصيات في عائلة الأسد كونهم يواصلون العمل باسم أهلهم الخاضعين للعقوبات أو أقربائهم الآخرين ونيابة عنهم.

واعتبر أن العقوبات “تهدف لمنع أي محاولة لمواصلة القيام بأي عمل من خلال حافظ بشار الأسد أو لتنشئته للتمكن من مواصلة هذه النشاطات لصالح عائلته”.

وأوضح أن الولايات المتحدة رأت “بروز دوره في العائلة”، لذلك تم شمله بالعقوبات “تماشياً مع فرض عقوبات على الأعضاء البالغين في العائلة الذين يلعبون دوراً أساسياً في الشأن السوري”.

جدير بالذكر أن وزارة الخزانة الأمريكية أعلنت اليوم عن الدفعة الثانية من العقوبات ضد سوريا في إطار “قانون قيصر” الذي دخل حيّز التنفيذ في شهر حزيران/ يونيو الماضي، وشملت نجل الرئيس السوري “حافظ بشار الأسد”، و “زهير توفيق الأسد”، ونجله “كرم الأسد”، كما طالت الفرقة الأولى في الجيش السوري.

وفرضت الولايات المتحدة أيضاً عقوبات على 9 كيانات سورية، وكذلك رجل الأعمال السوري “وسيم أنور القطان”.

وكالات