الجمعة , سبتمبر 18 2020
السورية للتجارة: الشراء بالتقسيط يشمل العاملين بالقطاع الخاص

السورية للتجارة: الشراء بالتقسيط يشمل العاملين بالقطاع الخاص

السورية للتجارة: الشراء بالتقسيط يشمل العاملين بالقطاع الخاص

أعلن مدير “المؤسسة السورية للتجارة” أحمد نجم، أن الشراء بالتقسيط المُقدّم للعاملين في الدولة سيشمل العاملين ضمن القطاع الخاص، حيث تم الاتفاق مع البنوك الخاصة لمنح قروض بسقف مليون ليرة ضمن الشروط والضمانات التي يحددها كل بنك.

وأوضح نجم أن القروض الممنوحة ستشمل كل المواد المتوافرة في صالات “السورية للتجارة” ضمن المحافظات من أجهزة كهربائية ومفروشات وليس فقط المواد الغذائية.

ولفت إلى أن خطة المؤسسة تهدف لتقوية التدخل الإيجابي بالسوق، مبيّناً وجود مجموعة من العقود لتأمين مواد الرز والزيت والسمنة وغيرها عبر البطاقة الذكية، ومن المتوقع أن تصل قريباً وتوزع على الصالات حسب المتوافر.

وفي 21 تموز 2020، أعلنت المؤسسة عن البدء ببيع مختلف المواد الغذائية وغير الغذائية المتوفرة في صالاتها ومنافذ بيعها بالتقسيط للعاملين في الدولة، بسقف 150 ألف ليرة سورية، بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

وأوضحت المؤسسة حينها أن البيع تقسيطاً للمواد الغذائية وغير الغذائية يستمر لغاية 19 آب 2020، ولا يخضع المبلغ المُقسّط لأي فوائد ويُسدّده العامل في الدولة خلال 12 شهراً (اعتباراً من الشهر الذي يلي محضر الاستلام).

وتُرسل الجهات العامة قوائم للمؤسسة بأسماء العاملين الدائمين والموظفين بعقود سنوية (غير منتهية خلال فترة التقسيط) بحال رغبوا في الشراء تقسيطاً مع رقمهم الوطني، وتعهد من محاسب الإدارة وآمر الصرف بتسديد الأقساط في مواعيدها.

وتُعلن “السورية للتجارة” كل فترة عن البيع تقسيطاً لموظفي الدولة، كما تطرح سلل غذائية في صالاتها لجميع المواطنين، وخاصة خلال رمضان، وكان آخرها مطلع أيار 2019، حيث طرحت السلل بأسعار تبدأ من 3,000 ليرة حتى 10,000 ليرة سورية.

تشرين

اقرأ أيضا: أسعار الخضار ترتفع 30 بالمئة خلال فترة العيد