الإثنين , أكتوبر 26 2020
اشتباكات عنيفة بين قبيلة العكيدات ومسلحي قسد شرقي سوريا

اشتباكات عنيفة بين قبيلة العكيدات ومسلحي قسد شرقي سوريا

اشتباكات عنيفة بين قبيلة العكيدات ومسلحي قسد شرقي سوريا

دارت اشتباكات عنيفة، مساء الجمعة، بين أبناء قبيلة “العكيدات” العربية وبين مسلحين من تنظيم “قسد” مدعومين بعناصر من الجيش الأمريكي على أطراف بلدة ذيبان شرقي ديرالزور.

ونقل مراسل “سبوتنيك” عن مصادر أهلية بريف دير الزور بأن الاشتباكات تتركز في منطقة اللطوة والمستوصف والبريد ومركز الناحية، وعبر الأسلحة المتوسطة والرشاشة التي تسمع في إرجاء البلدة والقرى المجاورة.
وأضاف المراسل أن اشتباكات دارت أيضا في قرية سويدان جزيرة بمحيط بلدة ذيبان حيث تم استهدف حواجز تنظيم “قسد” من قبل مجهولين بقذائف “آر بي جي”.

ووصلت مراسل “سبوتنيك” في الحسكة مقاطع فيديو من سكان مدنيين تظهر جانبا من الاشتباكات وتسمع فيها أصوات الاشتباكات في بلدة ذيبان مع وصول تعزيزات عسكرية للجيش الأمريكي وتنظيم “قسد” إلى البلدة.

وأضاف المراسل بأن بلدة الطيانة بريف دير الزور الشرقي تشهد مظاهرات شعبية ليل اليوم الخميس حيث تم قطع الطرق بالإطارات المحترقة مع قيام مسلحي “قسد” بقطع الطريق العام.

وتابع المراسل بأن مسلحي تنظيم “قسد” مدعومين بالجيش الأمريكي ومدرعاته وطائراته يفرضون حظرا كاملا للتجوال لليوم الثالث على التوالي على مدينة الشحيل وبلدات الحوايج والطيانة وذيبان شرقي دير الزور التي تعتبر مركز قبيلة العكيدات العربية، والتي خرجت عن سيطرة الجيش الأمريكي والمسلحين التابعين له بعد الاحتجاجات الشعبية التي خرجت فيها ردا على اغتيال أحد شيوخ القبيلة “الشيخ مطشر الهفل”، والتي قتل فيها مدنيين وأصيب 10 آخرين برصاص “قسد”.

ونفذ الجيش الأمريكي ومسلحي “قسد” الموالين له حملة اعتقالات وقاموا بحرق عدد من المنازل بعد سرقة محتوياتها كاملة في الشحيل والحوايج.

وفي نفس المنحى، علم مراسل “سبوتنيك” في الحسكة بأن وجهاء وشيوخ قبيلة “العكيدات”، وبعد اتصالات فيما بينهم قرروا عقد اجتماع طارئ في منزل الشيخ إبراهيم الجدعان الهفل شيخ عام القبيلة في بلدة ذيبان يوم الثلاثاء القادم للاتفاق على الاستمرار بالمظاهرات السلمية والاحتجاجات.