الأحد , سبتمبر 27 2020
بلد عربي في انتظار كارثة تفوق انفجار مرفأ بيروت عدة مرات

بلد عربي في انتظار كارثة تفوق انفجار مرفأ بيروت عدة مرات

بلد عربي في انتظار كارثة تفوق انفجار مرفأ بيروت عدة مرات

الانفجار الهائل الذي هز بيروت الثلاثاء الماضي متوقع أن يحدث انفجار شبيه له، بل ربما يفوقه عدة مرات في بلد عربي آخر.

حذر معمر الإرياني، وزير الإعلام في حكومة الشرعية اليمنية، من مخاطر غرق أو انفجار ناقلة النفط “صافر”، مشيرا إلى أن آثارها البشرية والاقتصادية والبيئية “ستفوق انفجار مرفأ بيروت بمئات المرات”، بحسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ”.

وقال الإرياني “حادث الانفجار الهائل في مرفأ بيروت وما خلفه من خسائر بشرية فادحة وأضرار كارثية على البيئة والاقتصاد اللبناني تذكرنا بالقنبلة الموقوتة “ناقلة النفط ‎صافر” الراسية قبالة ميناء رأس عيسى في البحر الأحمر، التي تتخذها مليشيا الحوثي ورقة للضغط والابتزاز”.

وأضاف أن جماعة الحوثي “تراوغ وتمنع صيانة أو تفريغ خزان صافر النفطي الذي يحوي أكثر من مليون برميل، دون اكتراث بالمخاطر المترتبة عن تسرب أو انفجار الناقلة على أرواح المدنيين والبنية التحتية والاقتصاد والأضرار البيئية على اليمن والإقليم.

وطالب الوزير المجتمع الدولي للتدخل والضغط وسرعة العمل على وقف مخاطر تسرب أو غرق أو انفجار ناقلة النفط “صافر” قبل فوات الأوان.

اقرأ ايضا: طبيبة تعدد الفيتامينات الواجب تناولها بعد الشفاء من “كوفيد-19”