الأربعاء , سبتمبر 30 2020
الرئيس الأسد يتحدث عن قانون قيصر وسر حرق المحاصيل الزراعية السورية

الرئيس الأسد يتحدث عن قانون قيصر وسر حرق المحاصيل الزراعية السورية

قال الرئيس الأسد في كلمة له أمام أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث, إن “قانون قيصر” عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة.

وأضاف أن “قانون قيصر” ليس حالة منفصلة ومجردة لنتساءل عنه بشكل مجرد، بل هو جزء من حالة حصار كانت تتصاعد بشكل مستمر”.

وصرح الرئيس الأسد بأن “قانون قيصر” فيه سيء من الضرر الإضافي والكثير من الحرب النفسية.

وتساءل الرئيس السوري: “لماذا صدر القانون بهذا التوقيت؟.. كلما فشل الإرهابيون كان هناك تصعيد والجانب الآخر هو تحفيز الإرهابيين”.

وتابع قائلا: “لماذا ترافق قانون فيصر مع حرق المحاصيل في المنطقة الشرقية؟”، موضحا أن الولايات المتحدة تريد تجويع السوريين كما أنها تحتاج للإرهابيين في المنطقة وفي مقدمتهم “داعش” وأرادوا من “قانون قيصر” التعبير عن دعمهم للإرهابيين.

وصرح الرئيس الأسد: “المضحك أن الأمريكان يطلقون على عقوباتهم بالعقوبات الذكية.. القراصنة وقطاع الطرق عبر التاريخ كانوا أيضا يطبقون العقوبات الذكية”.

وشدد في كلمته على أن الرد العملي على الحصار يكون بزيادة الإنتاج، مبينا في السياق أنه “إذا انتظرنا تغيّر الظروف، لن يكون هناك أية نتائج”.

وأشار الرئيس الأسد إلى أن الاعتداءات الإسرائيلية على دير الزور أتت لتسهيل حركة إرهابيي “داعش”.

وبخصوص ما تعيشه سوريا منذ 2011، قال الرئيس السوري إن هذه الحرب غير التقليدية اعتمدت على الجانب النفسي بهدف تحطيم المعنويات.

إقرأ أيضاً: كمال خلف: مخطط تركي خطير في الشمال السوري