الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
سائقو الباصات والسرافيس يعترضون على التسعيرة الجديدة

سائقو الباصات والسرافيس يعترضون على التسعيرة الجديدة

أعلن عضو المكتب التنفيذي لقطاع النقل في “محافظة دمشق” مازن الدباس، عن وصول اعتراضات من أصحاب السرافيس والنقل الداخلي حول التسعيرة الجديدة، بحجة عدم إنصافهم كونهم يدفعون أجور إصلاح وغيرها من التكاليف التي زادت 10 أضعاف.

وأوضح دباس أن قرار رفع أجور النقل جاء بناء على توصية “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك”، كما تمت مخاطبة إدارة المرور لوضع لصاقات بالتسعيرة الجديدة ضمن باصات النقل الداخلي والسرافيس، وفقاً لصحيفة “تشرين”.

وعدّلت “محافظة دمشق” أمس تعرفة ركوب الباصات والميكروباصات العاملة على المازوت، حيث أصبحت الأجرة للخط القصير (لغاية 10 كم) 75 ليرة للراكب بدل 40 ليرة سورية، وللخط الطويل (فوق 10 كم) أصبحت 100 ليرة للراكب بدل 50 ليرة سورية.

وطلبت شركات النقل الداخلي مؤخراً تعديل التعرفة المحددة بـ50 ليرة، تحت مبررات ارتفاع قطع الغيار وأجور الصيانة والإصلاح، ومختلف المستلزمات من بطاريات ودواليب وأعطال الميكانيك وتغيير الزيت وغير ذلك.

ويوجد 320 باص نقل داخلي بدمشق، منها 110 باصات تابعة إلى “الشركة العامة للنقل الداخلي” الحكومية، إضافة إلى 1,800 سرفيس مسجل في دمشق.

وقررت “محافظة دمشق” مطلع أيار 2020 رفع تعرفة ركوب التاكسي العاملة على البنزين، مبيّنةً أن التسعيرة الجديدة راعت سعر البنزين المرتفع، وأجور أخرى يدفعها السائق من غسيل السيارة وإصلاح الإطارات وتبديل الزيت أو أي عطل قد يتعرض له.

الاقتصادي

اقرأ ايضاً:تاجيل المباريات المتبقية من تصفيات كأس العالم قطر 2020.