الخميس , سبتمبر 24 2020
تجار في سوق الهال يبشرون بانخفاض كيلو الليمون

تجار في سوق الهال يبشرون بانخفاض كيلو الليمون إلى 1,200 ل.س

بشّر عضو لجنة تصدير الخضار والفواكه في سوق الهال محمد العقاد، بعودة الليمون إلى الأسواق من جديد، بعد بدء موسم الليمون الساحلي (نوع الماير)، متوقعاً انخفاض سعر الكيلو إلى 1,200 ليرة، بعدما تجاوز سعره 5 آلاف ليرة سورية.

وأضاف العقاد لصحيفة “تشرين”، أنه كميات الليمون في الموسم الجديد تغطي حاجة السوق وستكون الأمور جيدة إذا لم يتم التصدير، مشيراً إلى أن أغلب المواطنين استعاضوا عن الليمون هذا العام بالحصرم، الذي زادت نسبة شراءه 200%.

ورأى العقاد أنه قلة من المواطنين اشترت الفواكه هذا العام، بسبب ارتفاع أسعارها، مرجعاً السبب إلى التصدير، منوهاً بتصدير أكثر من 100 طن إجاص يومياً أي نحو 4 برادات، وجميعها تذهب إلى العراق والخليج، إضافة إلى الخوخ والكرز والمشمش.

وأكد أن جميع أنواع الخضار متوفرة بكميات جيدة في السوق، وأسعارها مناسبة برأيه، باستثناء الخيار الذي ارتفع سعره إلى 400 ليرة بدل 200 ليرة، والكوسا الذي تجاوز 300 ليرة بينما كان يباع بـ150 ليرة، والسبب ارتفاع الحرارة الذي أثر على الزهر.

وقال رئيس مجلس إدارة “غرفة زراعة دمشق وريفها” عمر الشالط، مؤخراً، إن الغرفة صدّرت خلال النصف الأول من العام الجاري 160 طن ليمون بقيمة قدرها 80 ألف دولار، إضافة إلى صادرات أخرى شملت التفاح والرمان وزيت الزيتون وغيرها.

واتجه المواطنون مؤخراً إلى الحصرم كبديل عن الليمون بعدما وصل سعر الكيلو منه إلى 6 آلاف ليرة، كما استعاضوا عن البرتقال بالفليلفة الخضراء والبندورة لتقوية المناعة ومواجهة فيروس كورونا كونها غنية بفيتامين C، بعدما وصل سعر الكيلو من نوع بالانسيا إلى 850 ليرة.

اقرأ ايضا: أرقام الصناعة ثمرة لنجاح وعرق أم حبر على ورق ؟وماذا عن مليارات العيد !!!