السبت , سبتمبر 26 2020
قناصة أتراك تلقوا أوامر باستهداف الجنود السوريين

قناصة أتراك تلقوا أوامر باستهداف الجنود السوريين

قال ضابط تركي خلال محاكمته، إن قناصة في القوات الخاصة التركية تلقوا في عام 2016 أوامر من قائدهم باستهداف عناصر الجيش السوري في منطقة حدودية بين الدولتين.

وذكرت جريدة “زمان” التركية المعارضة اليوم السبت أن هذه الإفادات جاءت على لسان ضابط الصف، درويش تاش، خلال محاكمته بتهمة التورط في أحداث محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا منتصف يوليو 2016.

ونقلت الصحيفة عن الضابط قوله في الدفاع عن نفسه، خلال جلسة قضائية، إن عناصر القوات الخاصة التركية كانوا مضطرين إلى تنفيذ جميع الأوامر من قيادتهم، مهما كانت.

ولتوضيح هذا الأمر، كشف الضابط عن تعليمات قال إنه تلقاها قبل ثمانية أشهر ونصف من محاولة الانقلاب من قائد القوات الخاصة حينذاك، اللواء زكائي أكساكالي، عندما كان يؤدي الخدمة في صفوف وحدات القوات الخاصة المنتشرة في لواء الإسكندرون بولاية هاتاي عند الحدود مع سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى أن محامي رئاسة الجمهورية، سليمان أيهان، حاول في هذه اللحظة مقاطعة الضابط وجعله يتراجع عن سرد الواقعة، غير أن المحكمة سمحت للمتهم بمواصلة الحديث.

وتابع تاش، حسب الصحيفة، أن أكساكالي زار فرقته في فبراير أو مارس 2016، عندما كانت منتشرة في جبل يايلا المطل على الحدود، وصدر عنه الأمر التالي: “آمر القناصة لديك بإطلاق النار على جنود النظام السوري”.

ولفتت الصحيفة إلى أن محامي رئاسة الجمهورية اعترض على هذه الإفادات، وزعم أن أكساكالي كان يقصد بذلك الأمر إطلاق النار على عناصر تنظيم “داعش”، وقاطع تاش في دفاعه عن نفسه.

المصدر: زمان