الإثنين , سبتمبر 21 2020
كورونا يخطف أخصائي الجراحة التجميلية من مشفى المجتهد بدمشق

كورونا يخطف أخصائي الجراحة التجميلية من مشفى المجتهد بدمشق

ازدادت حصيلة الوفيات بصفوف الأطباء في دمشق وريفها جراء فيروس كورونا، لترتفع إلى 37 طبيبا، بالتزامن مع تسجيل حالة وفاة لقاضي.

وبحسب ما أفادت مصادر طبية لتلفزيون الخبر، “توفي الطبيب الشاب محمد هشام التقي، أخصائي الجراحة التجميلية من مشفى المجتهد بدمشق، بعد معاناته من فيروس كورونا”.

وبينت المصادر أن الدكتور التقي هو من مواليد الديماس ريف دمشق يبلغ من العمر 33 عاماً، حصل على شهادة البورد السوري بالاختصاص عام 2017.

وبلغت حصيلة الوفيات من الأطباء في دمشق جراء إصابتهم بفيروس كورونا، 37 طبيبا، 34 منهم منذ بداية شهر آب فقط.

من جهة أخرى، توفي في دمشق القاضي يوسف نجاح اليوسف متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وذكرت مصادر مقربة من القاضي يوسف لتلفزيون الخبر، أنه توفي في مشفى الأسد الجامعي بعد تردي حالته الصحية إثر إصابته بفيروس كورونا وذلك بعد أسبوع من وفاة والدته بالفيروس.

والقاضي يوسف اليوسف من محافظة إدلب، وسكان مدينة السويداء وهو متزوج ولديه طفلتان.

وكان نقيب المحامين، الفراس فارس، أشار إلى أن 20 محامياً توفوا حتى الآن بفيروس كورونا من دون أن يذكر عدد المحامين المصابين بهذا الفيروس.

غنوة المنجد – تلفزيون الخبر

اقرأ ايضاً: سيدة ألمانية تشتكي تعرضها للظلم من قبل محافظة دمشق .. ومسؤول في المحافظة يرد