الأحد , سبتمبر 20 2020

قائد غرفة عمليات “لواء القدس” يتعرض لمحاولة اغتيال بحلب

قالت مصادر إعلام فلسطينية، إن قائد غرفة عمليات لواء القدس والتي تتخذ من مخيم النيرب مقراً لها، ويدعى “إياد وجيه عبد الرحيم”، نجا من محاولة اغتيال بالرصاص تعرض لها فجر يوم الجمعة السبت.
وأوضحت “مجموعة العمل”، أن مجهولين قاموا بإطلاق النار على المدعو اياد وجيه عبد الرحيم، الساعة الثانية والنصف ليلاً من فجر يوم الجمعة والسبت، أثناء تواجده أمام منزله في مخيم النيرب، ولاذو بالفرار، منوهاً أن الطلقات النارية لم تصبه إنما أصابت باب منزله، في حين رافق محاولة الاغتيال انقطاع للتيار الكهربائي في جميع أنحاء مخيم النيرب مما يعني أن العملية مدروسة ومخطط لها بدقة.
وكان قائد اللواء “محمد السعيد” قد نجا يوم 23/7/2020 من محاولة اغتيال تعرض لها على طريق كفر نبوده المغاير بريف ادلب، أدت لإصابته ومقتل أحد عناصره.
يذكر أن “لواء القدس” تشكل عام 2013 ويضمّ قرابة ألفَيْ مقاتل”، ويُعتبر من أبرز القوات التي تقاتل إلى جانب الجيش السوري.
وكالات