الإثنين , سبتمبر 21 2020
البرازي: البحث عن وسائل وآليات جديدة تضمن استجرار الأقماح من الفلاحين

البرازي: البحث عن وسائل وآليات جديدة تضمن استجرار الأقماح من الفلاحين

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك طلال البرازي حرص الحكومة على شراء الأقماح من الفلاحين، وتوفير مختلف أشكال الرعاية والاهتمام للتوسع في هذه الزراعة، والبحث عن وسائل وآليات جديدة تضمن استجرار وشراء الأقماح من الفلاحين.

جاء ذلك خلال اجتماع للجنة المركزية لتسويق الحبوب لعام 2020 اليوم تم خلاله استعراض عملية تسويق القمح التي جرت بمراكز المحافظات خلال هذا العام والتسهيلات التي تم تقديمها للفلاحين والمزارعين والموردين وأبرز الصعوبات والمعوقات التي اعترضت تسويق كامل المحصول بسبب ممارسات عصابات «قسد».
وطالب بعض المجتمعين بالعمل على وضع آلية جديدة تضمن تسويق مادة الشعير من قبل الجهات المؤسسية المعنية.
وطالب بضرورة التحضير والبدء باتخاذ الإجراءات اللازمة لاستجرار الأقماح من الفلاحين للموسم القادم 2021.

بدوره أوضح المدير العام للمؤسسة السورية للحبوب يوسف قاسم واقع استلامات القمح المحلي لتاريخه وبين أنه تم خلال هذا العام تقديم كافة التسهيلات اللازمة للفلاحين لتسليم محصولهم لمراكز المؤسسة بالمحافظات. ومازالت المؤسسة السورية للحبوب تعمل قصارى جهدها للاستمرار باستلام باقي الكميات من القمح المحلي الموجود لدى الفلاحين والمنتجين وتعمل على توفير مادة الدقيق للمخابز بمواصفات ونوعية جيدة.
وبيّن مدير عام المصرف الزراعي التعاوني إبراهيم زيدان أنه تم صرف كامل المبالغ المستحقة للإخوة الفلاحين ثمن الأقماح المستلمة.
وحضر الاجتماع كامل أعضاء اللجنة.

«الوطن»

اقرأ أيضا: “التموين”: ضبط 926 مخالفة جسيمة في المحافظات منذ بداية آب الجاري