الأحد , سبتمبر 20 2020
اعتقال لاجئ سوري هاجم معبد يهودي في النمسا

اعتقال لاجئ سوري هاجم معبد يهودي في النمسا

قال وزير الداخلية النمساوي كارل نيهامر، إن السلطات ألقت القبض على لاجئ سوري يشتبه بتنفيذه هجمات الأسبوع الماضي على زعيم للجالية اليهودية ومعبد بمدينة غراتس ثاني أكبر مدينة بالنمسا.

وهاجم رجل زعيم الجالية اليهودية في غراتس إيلي روزين بقطعة من الخشب تشبه مضرب البيسبول مساء يوم السبت، لكن روزين تمكن من العودة إلى سيارته وتجنب الإصابة.

ووقع الحادث بعد هجومين على المعبد الأسبوع الماضي حيث جرى خلالهما تحطيم النوافذ باستخدام قطع من الخرسانة.

وأدان زعماء سياسيون الأمر ومن بينهم المستشار النمساوي سيباستيان كورتس والرئيس ألكسندر فان دير بيلين.

وقال نيهامر في مؤتمر صحفي: “تمكنت الشرطة في غراتس من إلقاء القبض على الجاني مساء أمس”، وأضاف أن الرجل موجود في النمسا منذ عام 2013 وأنه “اعترف تماما” بذنبه خلال الاستجواب.

وصرح نيهامر بأن الشرطة عثرت خلال الاعتقال على ما وصفه بالسلاح المستخدم في الهجوم وكذلك حجارة في حقيبة ظهر، مشيرا إلى أن المشتبه به ربما استهدف أيضا كنيسة كاثوليكية ورابطة للمثليين جنسيا.

وأوضح الوزير أن “المحققين يعتقدون أن الدافع إسلامي”، مؤكدا في السياق أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية في المعابد لمنع وقوع هجمات مماثلة.

المصدر: رويترز

اقرأ ايضا: قسد تعطي الأفضلية في عقود النفط للحكومة السورية ومن ثم الشركات الأجنبية