الثلاثاء , سبتمبر 29 2020
كسر القلم بيده من الغضب.. هذا ما دار بين المبعوث الأميركي وأعضاء الائتلاف المعارض

كسر القلم بيده من الغضب.. هذا ما دار بين المبعوث الأميركي وأعضاء الائتلاف المعارض

كسر القلم من غضبه..

كشف موقع «تلفزيون سوريا» المعارض عما دار في اجتماع لمبعوث وزارة الخارجيّة الأميركيّة”جويل ريبورن”، مع أعضاء «الائتلاف المعارض السوري».

وبحسب ما نقل المصدر فإن المبعوث الأميركي «كسر قلماً» خلال النقاش الدائر مع أعضاء الائتلاف حول سياسات قوّات سوريا الديمقراطيّة في شمال شرقي سوريا، وذلك بعد سؤال الوفد السوري للموفد الأمريكي ريبورن عن عقود النفط التي تجريها «قسد», ووصفها بغير الشرعية والتصرف كقوة أمر واقع.

ليرد ريبورن بالقول: «أنتم تعادون قسد أكثر من النظام»، وكسر قلماً كان بيده.
وعقب الجلسة عقد مبعوث الخارجيّة الأميركيّة مؤتمراً صحفيّاً أكد فيه أن أولويّات بلاده الحاليّة تتمثل بالعمليّة السياسيّة في سوريا ومصير الرئيس السوري الحالي، مستنكراً ما وصفه بـ «تشتيت الأولويات لدى المعارضة السورية، عند مطالبتهم معرفة مصير المنطقة الشرقية والمعتقلين والمياه في منطقة الحسكة» حسب قوله.

وحول العقوبات الاقتصاديّة المتمثّلة بـ «قانون قيصر» قال ريبورن: «إن العقوبات جزء أساسي، وستستمر ضد القيادة السورية، مضيفاً: لدينا فريق ضخم في واشنطن يعمل على متابعة الأوضاع في دمشق فيما يتعلق بتطبيق عقوبات جديدة».

وبحسب ما زعمه ريبورن فإن العقوبات «ستؤثر على السلطة السورية في سوريا وتجبرّها للانصياع إلى العمليّة السياسيّة والقرارات الدوليّة».

إقرأ أيضاً: غبطة البطريق.. تلفزيون قطر يعتذر من البطريرك بشارة الراعي بعد الخطأ الجسيم.. شاهد!

وكالات