الخميس , أكتوبر 1 2020
خطأ طبي يودي بحياة شاب سوري في المانيا

خطأ طبي يودي بحياة شاب سوري في المانيا

توفي الشاب السوري محمد سليمان اللاجئ في المانيا ، نتيجة خطأ طبي بعد حقنه بطريق الخطأ بدواء خاص بمرض السرطان.

ووفق الصحف الألمانية، فإنه اثناء تواجد الشاب محمد سليمان في مستشفى مدينة بيلفيلد (شمال الراين)، لإجراء عملية جراحية في صدره، وبعد انتهاء العملية تم وضعه بغرفة كان بداخلها رجل مصاب بالسرطان، لتقوم احدى الممرضات بإعطاء محمد جرعة المصاب بالسرطان عن طريق الخطأ، مما ادى الى دخوله بغيبوبة، ووفاته لاحقاً.

وبدأت التحقيقات، مع اعتراف المستشفى وعلى لسان المتحدث باسمها، بحصول خطأ ادى الى وفاة محمد ذو ال 26 عاما، وحسب المعلومات فان محمد يعيش في ألمانيا/بيلفيلد، منذ 6 سنوات ولديه اخ في مدينة دورتموند، أما باقي افراد عائلته فلا يزالون في مدينة اللاذقية السورية.

وكالات

اقرأ أيضا: نائب في البرلمان السوري يوجه رسالة تحذير للفريق الحكومي