الخميس , سبتمبر 24 2020
مفيدة لـ النوم العميق وتخفيف الأرق

8 أطعمة ومشروبات مفيدة لـ النوم العميق وتخفيف الأرق

يساعد النوم العميق والطويل في تقليل خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة والحفاظ على صحة العقل وتقوية جهاز المناعة.

ويجب الحصول على قسط كاف من النوم يتراوح ما بين 7 إلى 9 ساعات، وهناك العديد من الاستراتيجيات التي يمكنك اعتمادها لتعزيز النوم الجيد، بما في ذلك الاهتمام بالنظام الغذائي، فهناك بعض الأطعمة والمشروبات التي تمتلك خصائص تساهم في تعزيز النوم والقضاء على الأرق مثل:

اللوز

يمتلك اللوز العديد من الفوائد الصحية، وربطت الدراسات بين تناول اللوز بانتظام وبين انخفاض مخاطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، مثل السكري وأمراض القلب.

كما يساعد اللوز أيضا على تحسين نوعية النوم؛ نظرا لأنه مصدر للميلاتونين، الذي ينظم ساعة الجسم الداخلية ويهيئ الجسم للنوم.

لحم الديك الرومي

يحتوي على نسبة عالية من البروتين الذي يقوي العضلات وينظم الشهية، بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الديك الرومي على حمض أميني يزيد من إنتاج الميلاتونين في الجسم.

شاي البابونج

يمتلك شاي البابونج مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية، كما يحتوي على الفلافونيدات وهي فئة من مضادات الأكسدة التي تقلل الالتهاب ولها دور كبير في الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، مثل السرطان وأمراض القلب.

كما يعزز شاي البابونج جهاز المناعة ويقلل القلق والاكتئاب ويحسن صحة الجلد، بالإضافة إلى ذلك، يحتوي على بعض الخصائص الفريدة التي تحسن نوعية النوم، حيث يحتوي على الأبيجينين والذي يرتبط بمستقبلات معينة في الدماغ تعزز النعاس وتقلل الأرق.

الكيوي

يعتبر الكيوي مفيدا لصحة الجهاز الهضمي ويقلل الالتهاب ونسبة الكوليسترول في الدم؛ بسبب محتواه العالي من الألياف ومضادات الأكسدة، كما أن تناول الكيوي قبل النوم يحسن من جودة النوم.

وترجع تأثيرات الكيوي المعززة للنوم أحيانا إلى السيروتونين، وهي مادة كيميائية تساعد على تنظيم دورة النوم.

عصير الكرز

من المعروف أن عصير الكرز الحامض يعزز النوم وله دور كبير في تخفيف الأرق، ويحسن شرب عصير الكرز الحامض قبل النوم من نوعية نومك بسبب احتوائه على كمية عالية من الميلاتونين.

الأسماك الدهنية

تحتوي الأسماك الدهنية، مثل السلمون والتونة والماكريل على نسبة عالية من أوميغا 3 التي تحمي من أمراض القلب وتعزز صحة الدماغ.

وتمتلك أوميغا 3 القدرة على تحسين نوعية النوم والنوم بشكل أسرع وبعمق.

الجوز

يشير بعض الباحثين إلى أن تناول الجوز يحسن نوعية النوم، حيث إنه أحد أفضل مصادر الميلاتونين الغذائية.

الأرز الأبيض

يساعد تناول بعض الأطعمة مثل الأرز الأبيض في تحسين نوعية النوم، لكن من الأفضل تناوله باعتدال بسبب احتوائه على كميات منخفضة من الألياف والعناصر الغذائية.

اقرأ أيضا: احذر تجاهلهما.. علامتان في جسمك تكشفان نقص فيتامين B12