الأحد , سبتمبر 20 2020
زهق من زوجته فقتلها ليلة الجمعة “ليزيد أجرها”!

زهق من زوجته فقتلها ليلة الجمعة “ليزيد أجرها”!

سادت مواقع التواصل الاجتماعي في مصر موجة غضب واسعة عقب تداول تفاصيل جريمة مقرفة ليلة الجمعة ، أقدم عليها رجل في مصر بقتل زوجته وهي نائمة بطريقة بشعة حيث تم القبض عليه واعترف بما حدث.

ووفقا لما نقلته صحيفة “المصري اليوم” المحلية فإن رجلا أجنبيا من إحدى دول أمريكا الجنوبية، قتل زوجته المصرية “ليلة الجمعة” عبر ضربها بالطرقة وهي نائمة لتغرق في دمائها وتفارق الحياة.

وتبين من التحقيق أن سر اختيار الأجنبي لليلة الجمعة للتخلص من زوجته، بعدما عقد النية وبيت العزم قبلها بحوالي أسبوع لقتل زوجته، يرجع إلى “أن يوم الجمعة يكون جميع أهالى المدينة إجازة ويصلون الجمعة وسيصلي الجنازة عليها اناس كثيرون”.

الزوج الأجنبي ( 51 سنة ) اعترف بقتل زوجته المصرية بضربها على رأسها بالكطرقة وهي نائمة، لأنه حسب قوله “زهق منها”.

وكان السبب في اكتشاف الجريمة عدد من سيدات مدينة سيوة، عندما طلب الزوج استدعائهن للقيام بتغسيل المتوفاة ، إلا أنهن طلبن حضور مفتش الصحة لوجود آثار دماء على رأسها، حيث حضر الطبيب وأبلغ الشرطة.

اقرا ايضاً: 8 حوادث في سنة واحدة تضرب “البيت المنحوس”