الإثنين , سبتمبر 28 2020
لون الشعر هذا يزيد خطر الإصابة بالسرطان

لون الشعر هذا يزيد خطر الإصابة بالسرطان

تحظى الصبغة لتغيير لون الشعر بشعبية كبيرة في العالم لعدة قرون، خاصةً بين النساء في منتصف العمر وكبار السن اللواتي يحاربن الشعر الأبيض (الشيب).

على سبيل المثال، في الولايات المتحدة وأوروبا، تستخدم النساء الصبغة بنسبة 50٪ إلى 80٪ و10٪ من الرجال الذين تبلغ أعمارهم 40 عاما أو أكبر.

وأظهرت الأبحاث أن صبغة الشعر طويلة الأمد قد تزيد من خطر الإصابة بالسرطان لدى النساء.
ووجد باحثون من جامعة هارفارد أن الصبغة تزيد بشكل ملحوظ من احتمالية الإصابة بأنواع معينة من الأورام، بما في ذلك سرطان الثدي والجلد والمبيض. لمثل هذه النتيجة المحزنة وفق مجلة “BMJ”.
كما أظهرت الأبحاث أنه حتى لون الشعر الطبيعي يؤثر أحيانا على احتمالية الإصابة بأنواع معينة من السرطان.

وقام العلماء بتحليل سجلات 117200 مريض، حيث كان من بين المعلومات الآثار السلبية لصبغ الشعر. وتبين أنه في بداية الأمر لم يكن أحد مصابا بالسرطان، وبعد متابعة جميع النساء لمدة 36 عاما، تبين أن اللاتي استخدمن الصبغات طويلة الأمد كن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الجلد.

كما لوحظ نفس الخطر لدى النساء ذوات الشعر الفاتح (الأشقر) الطبيعي. بالإضافة إلى ذلك، زاد خطر الإصابة بسرطان العقد اللمفاوية لدى النساء ذوات الشعر الداكن الطبيعي فضلاً عن احتمال الإصابة بأورام الثدي والمبيض.

وخلص العلماء إلى أنه كلما استخدمت النساء صبغة الشعر بشكل أكبر، كلما زاد خطر الإصابة بمرض السرطان.

إقرأ أيضاً: احذروا.. الشامة الحمراء تشير للإصابة بمرض خطير