السبت , نوفمبر 28 2020
البجعة الروسية تحلق في ريف حلب بعد غياب لأشهر

البجعة الروسية تحلق في ريف حلب بعد غياب لأشهر

شهدت أجواء ريف حلب الغربي تحليقا مكثفا لطائرات الاستطلاع الروسية العملاقة ما تعرف “البجعة”، بعد غياب دام أربعة أشهر على المنطقة.

وقال مراسل بلدي نيوز بريف حلب، إن طائرة استطلاع روسية عملاقة من نوع “إيل-20” تُحلق منذ صباح يوم السبت 5 من أيلول، في أجواء “الأتارب، والجينة، وكفرنوران، وأبين، وباتبو” في ريف حلب الغربي بشكل دائري مكثف.

وأضاف المراسل، أن طائرة حربية روسية رُصدت أيضا وهي تحلق إلى جوار طائرة الاستطلاع العملاقة كمرافقة لها أثناء عملية تحليقها في أجواء الشمال السوري، بعد غياب تحليقها في أجواء المنطقة منذ قرابة أربعة أشهر.

وتعرف الطائرة الروسية “إيل-20” في الشمال السوري باسم “طائرة الاستطلاع العملاقة” أو “البجعة”، وهي طائرة استطلاع وطائرة حرب إلكترونية في نفس الوقت، مزودة بماسح ضوئي بالأشعة تحت الحمراء وأجهزة استشعار بصرية ورادار جانبي.

وتعتبر أول طائرة استطلاع في الاتحاد السوفييتي، يوجد فيها محطة رادار “إيغلا-1” بالإضافة إلى محطة استطلاع تفصيلي “كفادرات-2” ومعدات اعتراض الراديو “فيشنيا”، وبالإضافة إلى ذلك يوجد في الجزء الأمامي والأوسط من كابينة الركاب مقاعد لستة ثم ثمانية مشغلين لأنظمة هندسة الراديو.

مقالات مشابهة :  استشهاد ضابط وإصابة عناصر اخرين بهجوم مسلح شرقي سوريا

ومن أبرز مهام طائرة الاستطلاع العملاقة “إيل-20” تقديم تقارير استطلاعية مباشرة إلى قيادة المناطق العسكرية كقاعدة حميمم الروسية في ريف اللاذقية الشرقي.

اقرأ ايضاً : ماذا يحمل الروس معهم الى دمشق؟