السبت , نوفمبر 28 2020
علي كيالي

هجوم مسلح يستهدف ” علي كيالي ” في اللاذقية

أقرّت “الجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون”، تعرض قائدها “علي كيالي”، المعروف باسم “معراج أورال”، لمحاولة اغتيال, حيث تحدثت عن هجوم شنه مجموعة من “الإرهابيين”، وفقاً لما جاء في منشور على صفحتها، دون الكشف عن إصابة “كيالي”، إثر العملية.

وأشارت صفحة “المقاومة السورية”، الرديفة للجيش السوري بأن الهجوم نُفذ مساء أمس الأحد، 6 أيلول/ سبتمبر، على طريق “البسيط”، خلال توجه “علي كيالي “، إلى منطقة “كسب” بريف اللاذقية الشمالي، برفقة عناصر له.

وتحدثت الصفحة من خلال المنشور عن تبادل كثيف لاطلاق النار ما بين من وصفتها بـ “القوة المعتدية الإرهابية” و مرافقة الأمين العام للـ “الجبهة الشعبية لتحرير لواء اسكندرون”، وأكدت على أن الحادثة تجري متابعتها من قبل الأجهزة المختصة وستنشر تطوراتها لاحقاً.

وفي تموز يوليو 2019 تعرض “معراج أورال”، لإصابات بالغة في محاولة لاغتياله، بتفجير عبوة ناسفة قرب سيارته، وهو في طريق عودته من منطقة جبل التركمان، في ريف اللاذقية الشمالي.

وكالات

اقرأ أيضا: إصابة 200 موظف بالأمم المتحدة في سوريا بفيروس “كورونا”

مقالات مشابهة :  الإعدام بحق قاتل مدير شركة الهرم بقدسيا