الإثنين , سبتمبر 28 2020
إعلامي سوري: روسيا لن تسمح بسقوط دمشق إقتصادياً

إعلامي سوري: روسيا لن تسمح بسقوط دمشق إقتصادياً

قال رئيس شبكة البوصلة الإعلامية خالد المطرود بأن زيارة الوفد الروسي الى سوريا كانت زيارة كل الدولة الروسية بممثلين عنها نظرا لاهمية الإستراتيجية ما بين روسيا وسوريا.

وأضاف المطرود خلال مشاركته في برنامج مع الحدث على شاشة قناة العالم أن الزيارة جاءت في توقيت انتقال سوريا من زمن الحرب والمتغيرات الى زمن التحولات الكبرى ستفرضها موازين القوى في ناتج الحرب التي ستنعكس على المنطقة والعالم لذلك كان لا بد من تعزيز هذا التحالف الإستراتيجي.

وأشار المطرود الى موقف الرئيس الروسي عند بدء الحرب على سوريا والذي قال لن نسمح بسقوط سوريا بالتدخل الخارجي وبالعنف وبالإقتصاد قائلاً: “عندما فشلت كل محاولات إستهداف وإسقاط سوريا السياسية والأمنية والإرهابية لجأ الأمريكي وحلفائه وأعوانه الى الضغط الإقتصادي لاستهداف البيئة الوطنية السورية التي صمدت طيلة عشر سنوات وكانت خزان للجيش العربي السوري الذي قاوم وانتصر وحرر الكثير من المناطق من الإرهابيين بدعم حلفائه بالجمهورية الإسلامية الإيرانية وروسيا”.

وأكد المطرود على خارطة الدعم الروسي من سوريا التي بدأت دبلومسياً وصولا الى التدخل العسكري عبر قوات جو – فضائية روسية لدعم قوات الجيش السوري لمواجهة الإرهاب حيث حول هذا التدخل الملف السوري في موسكو من ملف الخارجية الى ملف الخارجية والدفاع مضيفاً أن زيارة الوفد الروسي تحولت الملف الى وزارة الإقتصاد والهيئات الإقتصادية خاصة بعد امر الرئيس الروسي الى سفيره في دمشق لتجاوز كل العقبات أمام تطور الشراكة الروسية – السورية.

العالم

اقرأ ايضاً: صحيفة : روسيا سلمت سوريا سلاح قادر على تدمير 10 دبابات تركية في دقيقة