الإثنين , سبتمبر 21 2020
مشاجرة بسبب دور البنزين تنتهي بجريمة قتل في حماة

مشاجرة بسبب دور البنزين تنتهي بجريمة قتل في حماة

قضى أحد الأشخاص، مساء أمس، في مدينة حماة، متأثرا بإصابته جراء مشاجرة للحصول مادة البنزين، على أحد محطات الوقود في المدينة.

وبحسب (وسائل إعلام حماة) قضى أحد الأشخاص في المشاجرة التي اندلعت أمام كازية المدني في مدينة حماة؛ للحصول على مادة البنزين. حيث تعيش عدة محافظات سورية منذ أكثر من أسبوع أزمة نقص المحروقات وتخفيض عدد طلبيات بشكل كبير.

وانتشرت مشاهد طوابير طويلة على محطات الوقود؛ بعد قرار وزارة النفط والثروة المعدنية، في غضون أيام تخفيض طلبيات المدينة من 22 طلبية إلى 8 طلبيات في اليوم، الأمر الذي أثار حالة من تزايد الطلب على المادة.

ووصل سعر لتر البنزين في السوق السوداء بسبب الأزمة إلى 1700 ليرة سورية، في ظل اتهامات لأصحاب سيارات العامة باستغلال الأزمة للتجارة والبيع؟

ولتخفيف من حالة الازدحام, من المقرر أن تبدأ المحافظة، اليوم الأحد، بتوزيع طلبات المحروقات مناصفة بين المحطات، والتي من المقرر أن تشمل مناصفة طلبية بين محطة، الشعار والمدني محطة بر الوالدين والاستقامة محطة الإنشاءات والأهلية وحسب القرارات المعلنة مسموح ل تكسي العمومي تعبئة البنزين من أي محطة باستثناء محطة النواعير.

وعزت وزارة النفط والثروة المعدنية في وقت سابق شح كميات البنزين في المحافظات؛ إلى تعطل وتضرر محطة بانياس؛ نتيجة الانفجار الذي أصابها قبل أكثر من أسبوع.

اقرأ ايضاً: شوارع حلب خالية من السيارات.. مافي بنزين!