الخميس , أكتوبر 22 2020
لبنان يحدد يومين من كل أسبوع لدخول بعض السوريين إلى أراضيه

لبنان يحدد يومين من كل أسبوع لدخول بعض السوريين إلى أراضيه

لبنان يحدد يومين من كل أسبوع لدخول بعض السوريين إلى أراضيه

حدد الأمن العام اللبناني يومي الثلاثاء والخميس من كل أسبوع، لدخول السوريين والعرب والأجانب وأفراد عائلاتهم إلى أراضيه، ممن لديهم إقامات صالحة في لبنان، وذلك عبر معبري “العبودية” و”المصنع”.

واشترط الأمن العام في بيان نشره على موقعه الإلكتروني، أن تكون بحوزة الفئات المذكورة نتيجة سلبية لتحليل كورونا صادرة عن مختبرات معتمدة لدى “وزارة الصحة السورية” ومدتها تقل عن 96 ساعة.

ويجب أن يكون بحوزة الراغبين بالدخول تأمين صحي يغطي كلفة العلاج من كورونا لمدة الإقامة في لبنان، على أن يعاد إجراء فحص PCR لهم على المركز الحدودي عند الوصول من قبل فرق “وزارة الصحة”.

ويلتزم الراغبون في دخول الأراضي اللبنانية أيضاً بالحجر المنزلي مدة 10 أيام ضمن مكان إقامتهم، ثم يعيدوا إجراء الفحص فور انتهاء مدة الحجر، بحسب الشروط الواردة في بيان الأمن العام اللبناني.

وفيما يخصّ الراغبين بالبقاء في لبنان أقل من 48 ساعة، اكتفت المديرية باشتراط فحص PCR (تحليل كورونا) من سورية تقل مدته عن 96 ساعة، للسماح لهم في الدخول.

وحول السوريين الراغبين بمراجعة السفارات الأجنبية في لبنان، يجب أن يكون معهم جوازات سفر صالحة، ومستند خطي صادر عن السفارة المراد مراجعتها، وفحص PCR سلبي لا تتعدى مدته 96 ساعة، ومنحهم 48 ساعة مع إفادة مغادرة كحد أقصى.

أما الراغبين بمراجعة مستشفى أو طبيب، يجب أن يكون معهم تقرير طبي خطي يثبت ذلك، وفحص PCR نتيجته سلبية لا تتعدى مدته 96 ساعة، ويكون برفقتهم شخصين على الأكثر من الأصول أو الفروع، ومنحهم 48 ساعة مع إفادة مغادرة كحد أقصی.

وبالنسبة للراغبين بالمرور ترانزيت من سورية إلى لبنان للسفر عبر مطاره، اشترط الأمن حيازتهم تذكرة سفر وحضورهم قبل 24 ساعة كحد أقصى من موعد الطائرة، وفحص PCR نتيجته سلبية مدته تقل عن 96 ساعة من تاريخ السفر.

وفي مطلع أيلول 2020، أعلن رئيس مركز الهجرة والجوازات في جديدة يابوس الحدودي مع لبنان إبراهيم الونوس، عن سماح السلطات اللبنانية للسوريين الذين لديهم مراجعة أي سفارة عربية أو أجنبية، أو مراجعة المشافي العامة أو الخاصة بدخول لبنان.

وأصدرت “مديرية الأمن العام” اللبنانية مؤخراً قراراً يسمح للسوريين بدخول لبنان عبر كافة الحدود البرية، وشمل القرار الحائزين على إقامات لبنانية صالحة هم وأفراد عائلاتهم، كما شمل الراغبين بالمرور ترانزيت من لبنان للسفر عبر “مطار بيروت الدولي”.

ونص القرار أن يكون بحوزة المسافر فحص “PCR” الخاص بكورونا يثبت عدم إصابته بالفيروس، ويكون صادراً عن أحد المراكز الصحية والمخابر المعتمدة من “وزارة الصحة السورية”، ومدته لا تتجاوز 48 ساعة ثم تم تمديدها حتى 96 ساعة كحد أقصى.

وحددت “وزارة الصحة السورية” عدة مراكز لإجراء اختبار كورونا، بالنسبة للراغبين في السفر خارج سورية، وحددت كلفة الاختبار الواحد بـ100 دولار لغير السوريين، أو ما يعادلها بالليرات السورية للمواطنين السوريين أي نحو 125 ألف ليرة سورية.

الاقتصاد اليوم

اقرأ ايضاً : الجيش الأردني يعلن إحباط محاولة تسلل من المملكة إلى سوريا