الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
ترامب: معجزات تحصل مع تلقيّ العلاج

ترامب: معجزات تحصل مع تلقيّ العلاج

ترامب: معجزات تحصل مع تلقيّ العلاج

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء السبت، إنه يشعر بتحسن كبير، بعد أن وصل إلى المستشفى وهو متعب، وأضاف أن “معجزات تحصل لي مع تلقيّ العلاج، وسنرى ما سيحدث خلال الأيام المقبل”.

وأكّد الرئيس الأميركي أن “الجميع في المستشفى يعمل ما بوسعه لأعود سريعاً إلى البيت الأبيض، ويجب أن أعود سريعاً حتى نتمكن من إبقاء أميركا عظيمة دائماً”.

وتابع “أتوق لاستكمال حملتي الانتخابية بالطريقة الرائعة التي بدأناها بها”، وحول إصابته بالفيروس قال ترامب إن “الملايين في العالم أصيبوا بفيروس كورونا، وأنا لا أحاربه من أجل الأميركيين فقط، بل من أجل العالم أجمع”.

وتابع ترامب في مقطع الفيديو الذي صوّر على ما يبدو من جناحه الطبّي في مركز وولتر ريد، “لم يكن لديّ خيار. لأنّي ببساطة لم أرغب بالبقاء في البيت الأبيض”.

وأردف “كان عليّ أن أخرج، لا يمكنني أن أبقى محبوساً بغرفة في الطبقة العلوية وآمناً بالكامل”. وقال “بصفتك قائداً، عليك أن تواجه المشاكل”.

واعتبر ترامب أنّ الأيام القليلة المقبلة ستشكّل “اختباراً حقيقيّاً” لقدرته على الصمود في الوقت الذي يُكافح فيروس كورونا بالمستشفى.

وأعلن طبيب البيت الأبيض أن الرئيس ترامب لم يخرج من الأزمة بعد، لكن الفريق الطبي لا يزال متفائلاً بحذر، مؤكّداً أن الرئيس حقق تقدّماً جوهرياً منذ تشخيص إصابته بفيروس كورونا.

وقال الطبيب شون كونلي في بيان إنّ الرئيس “أحرز تقدّماً كبيراً منذ تشخيص” إصابته بالفيروس. وأضاف “في وقت لم يخرج (ترامب) بعد من مرحلة الخطر، يبقى الفريق الطبّي متفائلاً بحذر”.

وأعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أنه سيختصر جولته في شرق آسيا في ظل وجود ترامب في المستشفى.

وأكّد الفريق الطبي للرئيس الأميركي السبت، أن الأخير بحالة صحية جيدة جداً، ولا يعاني من مشاكل في التنفس في الوقت الحالي، وذلك بعد نقله إلى مركز والتر ريد الطبي العسكري عقب إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأعلن ترامب أمس الجمعة، إصابته وزوجته ميلانيا بفيروس كورونا، وأضاف “بدأت أنا وميلانيا الحجر الصحي وسنتجاوز كورونا”.

الميادين

اقرأ ايضاً: سي إن إن” تنشر تقريرا مقلقا بشأن حالة ترامب الصحية