السبت , أكتوبر 24 2020
قسد تنتقد أمريكا لتغليب مصلحتها في شرق الفرات

قسد تنتقد أمريكا لتغليب مصلحتها في شرق الفرات

قسد تنتقد أمريكا لتغليب مصلحتها في شرق الفرات

انتقد مظلوم عبدي القائد العام لميليشيا “قسد” أمريكا والتحالف الدولي لعدم وقوفهم في وجه تركيا وإيقاف هجماتها في المنطقة، معتبراً أن أمريكا “غلبت مصلحتها”.

وقال عبدي في مقابلة مع وكالة أنباء هاوار “الكردية” إنه “كان هناك اتفاقيات مع روسيا وأمريكا خلال الهجمات التركية على المنطقة، إلا أن هذه الدول لم تقم بما يترتب عليها”، مطالبا إياها بالقيام بواجباتها باعتبارها الضامنة لهذه الاتفاقيات.

وأضاف أن “أمريكا كانت الدولة الضامنة، والوسيط لتنفيذ الاتفاق، لكنها لم تتحرك وفق مسؤولياتها، وكان يجب أن يكون هناك موقف جاد لأمريكا والتحالف الدولي ضدها، ولكنهم لم يفعلوا، وبالنتيجة هم اتخذوا من مصالحهم أساسا لمواقفهم، فبدلًا من القيام بما يترتب عليهم، سحبوا قواتهم من المنطقة”.

واعتبر عبدي أن “على أمريكا أن تكون حازمة حيال قرارها، وأن تسد الطريق أمام هذه الهجمات، كان يجب أن يكون هناك قرار جدي حيال هذا الموضوع، وكما قلت هم فضلوا مصالح أنظمتهم”.

ويأتي حديث عبدي بعد ساعات من تهديد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بإمكانية استئناف العملية العسكرية ضد “قسد” في شرق الفرات.

وقال أردوغان في خطاب له أمس إن “المناطق التي تحوي إرهابيين في سوريا، إما أن يتم تطهيرها كما وعدنا، أو نذهب ونفعل ذلك بأنفسنا”.

وكالات

اقرأ أيضا :سوريا: سرق كنيسة وباعها على الانترنت!!