السبت , نوفمبر 28 2020
أشهر أطباء المناعة

انسوا الفيتامينات.. أشهر أطباء المناعة في أمريكا يقدم 3 نصائح بسيطة لتقوية جهاز المناعة

انسوا الفيتامينات.. أشهر أطباء المناعة في أمريكا يقدم 3 نصائح بسيطة لتقوية جهاز المناعة

أصبحنا نهتم بتناول الفيتامينات الآن أكثر من أي وقتٍ مضى مع جائحة كورونا، لكن يبدو أن هناك ما هو أهم من الفيتامينات، وفقاً لنصيحة أحد أشهر اختصاصيّ علم المناعة في أمريكا، ومدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية (NIAID)، وعضو فريق عمل البيت الأبيض لمواجهة فيروس كورونا.

إذ قدم الدكتور أنتوني فاوتشي بعض النصائح لتعزيز المناعة، بعضها يخص الفيتامينات، والجزء الآخر وهو الأهم يخص أسلوب الحياة الذي يعزز من قوة جهاز المناعة.

الفيتامينات التي تقوي جهاز المناعة

قال الدكتور فاوتشي إنه بشكل شخصي يحرص على تناول فيتامين “د” وفيتامين “ج”، وذلك في Live مع الممثلة الأمريكية جينيفر غارنر أجاب فيه عن أكثر الأسئلة شيوعاً عن فيروس كوفيد-19، وقال حينها: “إذا أراد الناس تناول غرام أو نحو ذلك من فيتامين ج، فلا بأس بذلك”.

لكن بعض مواقع الإنترنت بدأت في تناول تصريحاته باعتبارها دليلاً على أنه يعرف شيئاً لا نعرفه، كما لو كان يخفي معلومات عن حل سحري، لكنه لم يشِر إلى أن الفيتامينات طريقة مؤكدة لتجنب الإصابة بالمرض.

كان فاوتشي يجيب عن سؤال وجّه له فحسب، إذ قال بعد ذلك لموقع Business Insider الأمريكي: “كثيراً ما يخرجون كلماتي من سياقها ويسيئون فهمها. لكنني اعتدت ذلك”، وأضاف: “لقد كانوا يسألونني عن الفيتامينات التي أتناولها، وكنت أحاول شرح الأمر”.

مقالات مشابهة :  كيف تقوم بـ قياس نبضات القلب بطرق سهلة بنفسك؟

لكنه أعاد التأكيد، على أن أفضل الطرق للسيطرة على الجائحة هي التدابير التي لم يتوقف عن التوصية بها لعدة أشهر: تنظيف اليدين جيداً، وارتداء الكمامات، والتباعد الجسدي.

ويرى أن إضافة القليل من فيتامين د يبدو منطقياً، إذ يقول فاوتشي: “في بعض الأحيان، حين لا يخرج الناس في الشمس كثيراً، فإنهم يعانون من نقص فيتامين د، فكان مستوى فيتامين “د” منخفضاً في جسمي بشكل عام فبدأت في تناول مكملات فيتامين د، والآن أصبح مستواه طبيعياً”.

ونحن نعلم من العديد من الدراسات العلمية أن نقص فيتامين “د” يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بعدوى، والتي ستكون قطعاً في هذه الأيام عدوى كورونا، إذ قال فاوتشي: “ثمة أدلة قوية على أن انخفاض مستويات فيتامين د يؤدي إلى زيادة احتمال إصابتك بمرض ما حين يكون منتشراً”.

كذلك يساعد فيتامين “د”، فضلاً عن تقليل الالتهابات في الجسم، أجسامنا أيضاً على امتصاص الكالسيوم، والحفاظ على صحة العظام وقوتها، ولذلك على الناس من جميع الأعمار والألوان أن يحرصوا على حصولهم على ما يكفي منه.

لكن هذا لا يعني أنه يتعين على جميع الأشخاص تناول الفيتامينات بأنواعها، إذ يتفق معظم خبراء الصحة على أن هذه الحبوب عديمة الفائدة تقريباً.

مقالات مشابهة :  تمارين زيادة الطول 5 سم في أسبوعين فقط .. بالصور

وقال فاوتشي: “الفيتامينات المتعددة والأعشاب والأشياء الأخرى التي يفعلها الناس ويعتقدون أنها تعزز المناعة لا تفعل ذلك في الحقيقة وقد يكون تأثيرها وهمياً لا أكثر”.

ويعد فيتامين “ج”، مثله مثل فيتامين “د”، من العناصر الغذائية القوية الأخرى. فهو يساعد الجسم على امتصاص الحديد، لكن الكمية التي يقترحها فاوتشي ( 1000 ملليغرام) يراها معظم الناس مرتفعة قليلاً، خاصةً إذا كنت تتناول بعض الفواكه والخضراوات كل يوم ولا تكتفي بتناول البيتزا على الغداء.

إذ يقول كل من مركزي Mayo Clinic وHarvard Health إن تناول جرعة معتدلة بمقدار حوالي 100 ملليغرام من فيتامين “ج” يومياً يُفترض أن يكون كافياً لمعظم الناس (رغم اتفاق الخبراء على أن أي كمية أقل من 2000 ملليجرام لن تلحق أي ضرر بك).

بمعنى آخر، يمكنك الحصول على الكمية الأساسية التي تحتاجها من كوب من الفراولة، أو القليل من الفلفل الأخضر النيء، أو كوبين من الكرنب المطبوخ.

وقد أجرى بعض الباحثين في الصين مؤخراً اختبارات على ما إذا كان إعطاء الناس جرعات عالية من فيتامين ج قد يساعد في مكافحة عدوى فيروس كورونا، لكنهم لم يتوصلوا إلى نتائج حاسمة بعد.

لذلك، بالنسبة لمعظمنا، قد يكون تناول كمية معتدلة من المنتجات الطازجة والتعرض لأشعة الشمس بانتظام كافياً إلى حد كبير. (لكن استشر طبيبك إذا انتابك القلق).

مقالات مشابهة :  أفضل الأطعمة لوجبة الإفطار للحفاظ على مستويات السكر في الدم طبيعية!

أما إذا رغبت في فعل المزيد من الأشياء التي قد تساعد في منع الإصابة قبل أن تبدأ، فمن الناحية العلمية، لا يعد تناول الفيتامينات مفيداً. وقال فاوتشي: “إذا رغبت في استمرار عمل جهاز مناعتك على النحو الأمثل، فهناك أشياء طبيعية تفعلها”.

أهم 3 نصائح يقدمها فاوتشي لجهاز المناعة

1. الحصول على قسط كافٍ من النوم

يحتاج معظمنا إلى النوم لمدة تتراوح بين سبع وثماني ساعات في الليلة.

2. اتباع نظام غذائي سليم

احرص على تناول الفاكهة والخضار الغنية بالفيتامينات المذكورة أعلاه. وبشكل عام، فاتباع نظام غذائي متوسطي، غني بالخضراوات وزيت الزيتون والحبوب الكاملة والأسماك وبعض الفاكهة، بداية رائعة.

3. تخفيف التوتر الشديد الذي قد يؤثر أحياناً على جهاز المناعة

من أفضل (وأبسط) الطرق للتخلص من التوتر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والتأمل، والتنفس العميق، والاسترخاء في حمام ساخن، والتدليك، والاستماع إلى الموسيقى، وقضاء بعض الوقت بمفردك، والتسكع بصحبة شخص تحبه أو كلبك الأليف. ويقول فاوتشي عن نصائحه الثلاث: “هذه الممارسات صحية أكثر بكثير من تناول المكملات”.

عربي بوست

اقرأ أيضا: لتناول التفاح على الريق فوائد مذهلة… تعرّفوا عليها!