السبت , أكتوبر 31 2020
للحصول على أسطوانة الغاز في طرطوس

مصادر في وزارة النفط : انفراج أزمة الغاز المنزلي خلال أسبوع

مصادر في وزارة النفط : انفراج أزمة الغاز المنزلي خلال أسبوع

كشفت مصادر مطلعة في وزارة النفط والثروة المعدنية، عن توجيه “شفهي”، يوم الأربعاء، لجميع فروع الغاز في مديريات المحروقات في المحافظات بزيادة كمية الاسطوانات المنتجة للاستهلاك لصالح الغاز المنزلي، مؤكدة أن الانفراج في مادة الغاز المنزلي خلال اسبوع.

وأكدت المصادر، التي فضلت عدم الكشف عن اسمها، في تصريح لتلفزيون الخبر، أن وزير النفط بسام طعمة، وجه اليوم شفهياً، المعنيين في جميع المحافظات، بزيادة كمية الاسطوانات المنتجة للاستهلاك لصالح الغاز المنزلي”.

وأوضحت المصادر، أن “التوجيه جاء نتيجة انخفاض الكميات المنتجة من وحدات التعبئة في اسطوانات الغاز المنزلي ما سبب تأخر في استلام المواطنين للأسطوانات المخصصة لهم في البطاقة الذكية”.

وقد اشتكى عدد من المواطنين من تأخر دورهم في استلام مخصصاتهم من المادة كما هو محدد ضمن البطاقة الذكية، الأمر الذي دفع بعضهم التوجه إلى السوق السوداء للمادة.

وأكدت المصادر، أن “انتاج اسطوانات الغاز بالمجمل قد تأثر نتيجة انخفاض كميات الغاز المسال ولكن أرتأت الوزارة إعطاء الغاز المنزلي الأولوية بزيادة اسطوانات التعبئة كونه الأكثر استهلاكاً”.

وأرجعت المصادر، سبب انخفاض كميات الإنتاج من اسطوانات الغاز المنزلي إلى” نقص التوريدات والضغوطات الخارجية نتيجة العقوبات الاقتصادية القسرية احادية الجانب وقانون قيصر”.

وأضافت،” كانت هناك كميات تنتج محلياً أيضاً، ولكن نتيجة خروج مصفاة بانياس عن الخدمة مؤخراً بسبب عمرها، تم خروج هذه الكميات ما انعكس على الطلب على المادة”.

وكانت أقلعت مصفاة بانياس بانتاج مادة البنزين بشكل استثنائي منذ أسبوع تقريباً، وذلك بعد توقفها لعدّة أيام.

وأكدت المصادر، أن “توجيهات الوزارة، ستسهم في زيادة كميات التعبئة من اسطوانات الغاز المنزلي خلال الأيام القليلة القادمة”.

وبينت المصادر، أنه “وخلال ثلاث أيام سيتم إعادة تشغيل المرحلة الثالثة في مصفاة بانياس ما سيوفر كميات إضافية من الغاز المسال المنتج محلياً الأمر الذي سينعكس إيجاباً على كميات التعبئة من الغاز المنزلي”.

وأوضحت المصادر، ” أن نتائج الحلول السريعة التي اتخذتها الوزارة سيتم لحظها خلال أسبوع”.

وأشار المصدر، إلى أن” الوزارة اليوم تعمل ضمن المتوفر من الكميات من الغاز المسال بحيث تقلل قدر الإمكان من الضغوطات التي يمر بها المواطن”.

وسببت التوريدات من الغاز المسال خلال الفترة الماضية، في انتعاش سعر اسطوانة الغاز المنزلي في السوق السوداء عشرة أضعاف والتي تراوح سعرها ما بين (١٥ – ٣٠) ألف ليرة سورية.

تلفزيون الخبر